خلاف على الصياغة يعرقل توقيع محضر استئناف الحوار بين السلطة والمعارضة نداء 21 يونيو انتخاب هيئات اتحاد الطلبة الموريتانيين بالمغرب مرسوم رئاسي يحدد 21 يونيو موعدا للانتخابات الرئاسية موريتانيا: مؤلف يتهم باحثين بسرقة مجهوده الفكري الحوار يستأنف اليوم وحديث عن تنازلات لبناء الثقة موريتانيا إلى أين؟ خبير مصري: "الأفريكانز الأمريكية" تمتلك قواعد في موريتانيا والجزائر عمدة تفرغ زينه ضيفة شرف في باريس "نداء لعيون" .. ضغط متصاعد على الرئيس عزيز

ولد الشيخ حماه الله يهاجم حكام مالي ويرفض التدخل الأجنبي

الثلاثاء 11-12-2012| 08:50

الشيخ محمدو ولد الشيخ حماه الله

اعتبر الشيخ محمدو ولد الشيخ حماه الله أن مالي اليوم يقودها رئيس ووزير أول مفروضان عليها من الخارج وأنهما والنقيب سونوغو يتخذون القرارات لمصالحهم الخاصة. وأوضح ولد الشيخ حماه الله أن الحكام الماليين الحاليين لو كانوا مفروضين من طرف القوة الاستعمارية السابقة (فرنسا) لهان الأمر، غير أنه من غير المقبول أن يكون جيران مالي هم من يفرضون عليها من يحكمها.

وقال ولد الشيخ حماه الله أمام الآلاف من أنصاره –خلال اجتماع دعا له لتوضيح موقفه من الأزمة المالية الراهنة- إنه زار النقيب سونوغو في معسكره في كاتي وأمضى ثلاثة أشهر في باماكو بحثا عن إيجاد حل للأزمة المالية، غير أنه خاب أمله في الثلاثي الحاكم: الرئيس ديوكوندا والوزير الأول الشيخ موديبو والنقيب سونوغو.

وحول احتلال الشمال المالي، اتهم الشيخ محمدو الرئيس السابق توماني توري بأنه من فتح الحدود للعصابات المسلحة، معلنا رفضه لوجود قوات أجنبية على الأراضي المالية وكاشفا عن أنه راسل بذلك الخصوص اثنين من رؤساء دول المجموعة الاقتصادية لغرب إفريقيا وأن أحدهما قد رد عليه بينما ينتظر رد الرئيس الثاني. كما اعرب عن رفضه للحرب معتبرا أنها لن تجلب سوى الدمار.

عودة للصفحة الرئيسية