إعلان الحداد على رئيس مجلس الشيوخ

الجمعة 11-01-2013| 16:04

أعلنت رئاسة الجمهورية انه تقرر اليوم الجمعة حداد وطني لمدة ثلاثة ايام على كافة التراب الوطني، اثر وفاة رئيس مجلس الشيوخ السيد بامامادو الملقب امباري.

وكان مجلس الشيوخ الموريتاني قد أعلن صباح اليوم في بيان صحفي عن وفاة رئيسه في العاصمة الفرنسية التي كان يخضع للعلاج فيها منذ عدة أشهر.

وبهذه المناسبة أصدر الاتحاد من أجل الجمهورية بيان التعزية التالي:

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي".
صدق الله العظيم

إن رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية وكافة المنخرطين في الحزب قيادة وقواعد ومناضلين يرفعون ببالغ الحزن والأسى أحر وأصدق تعازيهم القلبية الخالصة إلى كل أفراد أسرة با مامادو الكريمة، و إلى كل مكونات الشعب الموريتاني وخاصة سكان ولاية غورغول ، إثر انتقال الفقيد المغفور له بإذن الله رئيس الدولة بالوكالة خلال الفترة الانتقالية عام 2009 ، و رئيس مجلس الشيوخ السيد با مامادو الملقب أمباري إلى الرفيق الأعلى صباح اليوم الجمعة في باريس بعد صراع طويل مع المرض الذي كان يتعالج منه في فرنسا.

وإذ يشاطر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية كافة أفراد أسرة با مامادو الكريمة، وجميع أفراد الشعب الموريتاني هذا المصاب الأليم، فإنه يتمنى على المولى عز وجل أن يسكن الفقيد المغفور له بإذن الله / با مامادو الملقب أمباري / فسيح جناته، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب.

"وإنا لله وإنا إليه راجعون"
الاتحاد من أجل الجمهورية
نواكشوط / الجمعة 11 يناير 2013م

عودة للصفحة الرئيسية