فى ذكرى رحيل حبيب



الربيع الأسود



رمزية الكهرباء



أي تجديد...؟



الجَمَلُ.. جانبٌ آخرُ من تاريخ الحروب في موريتانيا



أحمد البدوي بن محمدا .. حياته ودور أنظامه



تاريخ الأوبئة في موريتانيا: الجزء الأول أوبئة الحيوان



مدينة الرَّگبة بمنطقة البراكنة.. "دار ندوة" القرن التاسع عشر بموريتانيا!



موريتانيا ضَحيَةٌ لـغَبَاءِ إِعلامها



اعترافات ولد بلال



نشطاء المجتمع المدني ومتطلبات استحقاق الحرية والديمقراطية بالعالم العربي



عمدة ازويرات يدفع فاتورة الشفافية



ملاحظات على هامش زيارة عزيز لبكمون

الأحد 30-06-2013| 23:25

يقوم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بزيارة لولاية اترارزة تستغرق عدة أيام ..

وقد كانت قرية بكمون في بلدية انتيكان هي المحطة الأولى لزيارة الرئيس، لتدشين مشروع استصلاح زراعي لبحيرة بكمون والذي تشرف عليه شركة "سيمكس" بتكلفة قدرها مليار وثلاثة وستون مليون أوقية (1.063000.000 ) .. في مساحة استصلاح تقدر بـ 750 هكتار ..

وتعتبر هذه المساحة جزئية من بحيرة بكمون الشاسعة والممتدة في حدود 2700 هكتار، وستستفيد من هذا الاستصلاح تجمعات سكنية تنتمي لأكثر من 12 قرية تابعة لبلدية انتيكان يقطنها الآلاف من المواطنين الذين تعتمد حياتهم على التنمية الزراعية والرعوية .

وإننا في "تجمع ميثاق اركيز للتنمية " إذ نسجل بارتياح هذه الزيارة وهذا الإنجاز رغم ضآلته ومحدودية الاستفادة منه، إلا أننا نسجل أيضا بعض الملاحظات والملابسات على هامش هذه الزيارة صباح اليوم في مهرجان الاستصلاح الزراعي في بحيرة بكمون :

1ـ تنفيذ هذا المشروع وطريقة التقسيم التي طبعتها المحسوبية والولاءات السياسية كانت ظالمة ومجحفة بحق مواطنينا ، حيث تولت عملية التقسيم لجنة تنموية على مستوى المقاطعة مشكلة من والي اترارزة وحاكم اركيز وحاكم انتيكان والمنتخبون لتجسيد قسمة اللاعدل بين الإخوة في تهديد صارخ وصريح للسلم الأهلي والإجتماعي ..

2 ـ نندد بالتغييب الممنهج لمشاكل بلدية انتيكان من طرف السلطات الإدارية والمنتخبون حيث تم تغييب صوت المواطن الذي يرزح تحت الفقر والظلم ومخلفات الرق وضعف التعليم وانعدام الخدمات الصحية.

3 ـ نستنكر مضايقة السلطات الأمنية لبعض أعضاء ومنتسبي " تجمع ميثاق اركيز للتنمية " وبإيعاز تام من طرف السلطات الإدارية على مرأى ومسمع من الجميع حيث تم الاعتداء اللفظي والجسدي على أفراد " التجمع" .

4 ـ نجدد دعوتنا لرئيس الجمهورية بضرورة الاستماع لصوت اركيز الحقيقي ، صوت الظلم والإقصاء والتهميش للإطلاع على الصورة الموضوعية لمقاطعتنا بدل الفسيفساء والمساحيق الكاذبة التي تضفيها الواجهة السياسية لمقاطعة اركيز والسلطات الإدارية .

5 ـ نريد أن تكون هذه الزيارة جادة وهادفة لتغيير الواقع نحو الأفضل ، لا أن تكون تكريسا للزيارات الفلكلورية التي عهدناها من أنظمة سابقة .

تجمع ميثاق اركيز للتنمية

بلدية انتيكان

30/06/2013

Rkizrim@gmail.com

عودة للصفحة الرئيسية