ندوة حول "الترجمة وتأثيرها الثقافي في عصر العولمة" أردوغان الغاضب يهدد ألمانيا وأنقرة تستدعي سفيرها شركات جزائرية كبرى تدخل السوق الموريتاني مؤشر القراءة العربي: أرقام مثيرة حول وضع موريتانيا حزب موريتاني: الدرس الغامبي يستحق التأمل القوات الحكومية السورية تسيطر على حلب القديمة بيان مشترك لنقابات الأساتذة والمعلمين حول الاسترجاعات تعريف علم التاريخ وحديث عن محنته في موريتانيا قضية سونمكس: الإفراج عن ولد اسبيعي بعد ساعات من إيداعه السجن فيديو: الملك سلمان يرقص في قطر

تطورات جديدة في مناطق التنقيب عن الذهب

الأربعاء 29-06-2016| 20:19


انسحب العشرات من المنقبين عن الذهب باتجاه العاصمة نواكشوط بعد حملة من التفتيش ومصادرة الاجهزة قامت بها عناصر من الدرك الوطني بحجة البحث عن التراخيص، وسط غضب شديد وارتباك يسود البقية، بحسب ما أفاد مصدر من المنقبين.
وقد قامت عناصر من الدرك بمصادرة عشرات الاجهزة في المناطق المعروفة بتفرق زينه ونقطة ساخنة.
وأضاف المصدر أن هذه الحملة بحسب ما قال عناصر الدرك مستمرة وتتبعها حملة أخرى تنتهي بطرد المنقبين إلى منطقة آحميم وهي منطقة بعيدة وقاحلة شمال موريتانيا.
وقد توقف كثيرون عن العمل اليوم احتجاجا من البعض على الاجراءات المتخذة وخوفا من البعض الآخر على أجهزة تم شراؤها بمبالغ معتبرة لم تفلح الغالبية حتى الآن في استرجاع جزء يسير من ثمنها، عوضا عن تكاليف المؤونة والمحروقات.
وفي اتصال مع "أقلام" قال أحد الشباب الموجودين في تازيازت إنه كان يتمنى أن لا تكون هذه الرحلة نهاية لحلقة أخرى من حلقات البحث عن العمل يبدو أنها ستنتهي بالفشل.
وكان الشاب المذكور قد دخل في شراكة مع شباب آخرين فقاموا بشراء جهاز وجمركته وترخيصه إلا أن الرحلة باءت بالفشل وخسروا خلالها خسارة كبيرة، قرر بعدها العودة لوحده محاولا تعويض تلك الخسارة وتحصل على جهاز خاص به بعد صعوبة كبيرة ولكنه لا يملك جمركته ولا ترخيصه وليس مستعدا لتدبرها لأن مسألة التنقيب ليست كما كان يشار وإنه سيعود لنواكشوط إذا تأكد له أن الحكومة هي المسؤولة عن هذه الاجراءات وأنها مستمرة فيها.


 


عودة للصفحة الرئيسية