تغييرات واسعة فى قادة الوحدات العسكرية والملحقين الوثائق الوطنية في موريتانيا: مزاجية وتسييس و"مواطنون بدون" الكاف يؤجل النظر في الشكوى المقدمة ضد موريتانيا طيبة بضواحي روصو نموذج واعد مسؤول موريتاني: افتتاح المعبر الحدودي بين موريتانيا والجزائر تأخر كثيرا أمريكا تمنع مواطني دول عربية من دخول أراضيها في السبق الصحفي أسعار خامات الحديد تتهاوى عقب تنامي مخاوف انخفاض الطلب الصيني هجران الزى الرسمي : بداوة أم تعال علي الرموز ؟ الزويرات: طائرة عسكرية تطلق النار على منقبين (هويات)

ولد سيدي هيبه: موريتانيا باتت جاهزة لاستضافة القمة

الأحد 3-07-2016| 14:00

السفير ودادي ولد سيدى هيبه

بعيد محادثاته مع السيد/ أحمد بن حلي نائب الأمين العام وكبار القيادات المركزية بالأمانة العامة للجامعة العربية المعنية بالإعداد والتحضير لقمة أنواكشوط العربية (27) وفي تعقيبه على نتائج الإجتماع الرسمي الرابع بين حكومة الجمهورية الإسلامية الموريتانية والأمانة العامة لجامعة الدول العربية أكد السيد/ودادي ولد سيدي هيبه سفير موريتانيا بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية بأن بلاده باتت جاهزة بشكل كامل لإستضافة القمة العربية القادمة وبأن هذه الجهوزية تمت بإحترافية كبيرة وفي وقت قياسي مضيفاً بأنه لولا الإدارة القوية والتعليمات الصارمة لفخامة رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية السيد/ محمد ولد عبد العزيز ما كان لهذا العمل الجبار أن يُنجز بهذه المواصفات في ظرف 3 أشهر فقط حيث يستحيل – يضيف السفير الموريتاني- على أية دولة عضو ووفقا للتجارب السابقة أن تجهز نفسها لتنظيم وإستضافة قمة بهذا الحجم والمستوى في غضون أشهر قليلة بدل سنة كاملة وهي المدة التي تُمنح للدولة المستضيفة لكى تنهي إستعداداتها لتنظيم حدث مثل هذا.

تلكم التعليمات السامية التي تطلبت منا جميعا حكومة وجامعة عربية إلى أن نسارع الخطى بإتجاه إستكمال عمليات الإعداد والتجهيز في أحسن الظروف ووفقا للمخطط المرسوم وفي هذا السياق أكد السفير/ ودادي ولد سيدي هيبه إلى أن جميع القادة العرب تسلمو عمليا دعوات فخامة رئيس الجمهورية في حين تسلم رؤساء وأمناء المنظمات العربية والإقليمية والدولية الدعوات الخاصة الموجهة إليهم من طرف معالي وزير الشؤون الخارجية والتعاون وفي نفس الإطار قال السفير الموريتاني بأن الأمانة الفنية لمجلس جامعة الدول العربية بالتنسيق مع حكومة بلاده تضع حاليا اللمسات الأخيرة على الوثائق السياسية والإقتصادية والإجتماعية والأمنية التي سترفع إلى القمة بما فيها إعلان أنواكشوط تمهيداً لإحالتها للدول الأعضاء بوقت كاف قبيل الاجتماعات التحضيرية المختلفة للقمة التي ستعقد في أنواكشوط خلال الفترة ما بين 20 إلى 23 يوليو الجاري 2016.
وفي معرض ردوده على أسئلة الصحافة المتعلقة بالجوانب اللوجيستية والأمنية للقمة ، أوضح السفير ودادي ولد سيدي هيبه بأنه تم الإنتهاء للتو من وضع خريطة طريق لوجيستية متكاملة للقمة وسيتم إطلاع من يهمهم الأمر عليها دون تأخير وفيما يخص الجوانب الأمنية أكد السفير بأن موريتانيا بفضل من الله سبحانه وتعالى والإرادة السامية العليا للسلطات العمومية ، بلاد آمنة ومستقرة .

وبخصوص التغطية الإعلامية الشاملة للقمة ، أكد السفير العناية الخاصة التي توليها حكومة بلاده للإعلاميين والهيئات الإعلامية المختلفة المدعوة للقمة حيث تم الإنتهاء من تجهيز مركز إعلامي بأحدث المواصفات الدولية وأفضلها كفاءة ووفرت له الحكومة الموريتانية المصادر البشرية واللوجيستية المطلوبة كما وقع الإختيار على عدد كبير ونوعي من المؤسسات الصحفية العربية والدولية لتغطية قمة أنواكشوط العربية (27) كما تم إتخاذ جميع الترتيبات التي تضمن تأدية المهام الإعلامية للجميع في أفضل الظروف وأيسرها ، هذا في الوقت الذي ستنفرد فيه قمة أنواكشوط بتوافر فضاءات ثقافية ستشيد في محيط القمة لفائدة متذوقي الثقافة والفن والفلكلور من ضيوف وزوار البلد .
وبشأن تعليقه على شعار قمة الأمل إكتفى السفير بالقول بأنه متأكد من أن قمة أنواكشوط العربية (27) سيكون لها حظ كبير ومعتبر من إسمها .

عودة للصفحة الرئيسية