درس آخر، من زيمبابوي! "الرجل التمساح" يؤدي اليمين رئيسا لزيمبابوي حملة اعتقالات تطال شبكة إجرامية في دول بينها موريتانيا صدمة في السنغال بسبب اعتقال وزير خارجيتها السابق في أمريكا المضغة الضائعة/الولي سيدي هيبه الحزب الحاكم يعزى فى وفاة محمد ولد الحيمر مؤسسات صحفية ترفض معايير صندوق الدعم موريتانيا: أبرز التغييرات المقترحة على النظام الانتخابي الحكومة توضح ملابسات تلحين النشيد الوطني تفاصيل حول مشروع القانون النظامي المتعلق بقوانين المالية

تشكيك في مصداقية انتخابات نقابة التعليم العالي

تصريح صحفي انواكشوط بتاريخ 09/07/2016

السبت 9-07-2016| 13:22

الدكتور إبراهيم ولد ألمين / مرشح لرئاسة النقابة الوطنية للتعليم العالي

في إطار الاستحقاقات الانتخابية للنقابة الوطنية للتعليم العليم العالي الجارية فقد دفعني مجموعة من أساتذة التعليم العالي للترشح لرئاسة المكتب التنفيذي للنقابة سعيا منهم إلى تفعيل العمل النقابي والمحافظة على استقلاليته، ورغم ما شاب العملية التحضيرية لهذه الاستحقاقات من نواقص وشوائب فإنني ألفت انتباه الزملاء إلى جملة من الخروقات الخطيرة التي شابت هذه العملية وستفرغها من قيمتها الحقيقة والتي من أبرزها :
1- تراجع لجنة الانتخابات مساء أمس ( اليوم السابق للانتخاب) عن القرار المتعلق بالتوكيل وضوابطه بحيث أصبح التوكيل يتعاطى بشكل فوضوي.
2- أن فوضوية التوكيل التي تمارس الآن ستجعلنا أمام عملية لعب بالأوراق أكثر من عملية انتخابية جادة يمارس فيها أستاذ التعليم العالي حقه الطبيعي في الاختيار وفق قناعاته.
ونظرا لهذه الوضعية فإنني أهيب بزملائي الأساتذة أن يقفوا صفا واحدا في وجه هذه الممارسات لكي تبقى النقابة الوطنية للتعليم العالي موحدة ومستقلة. 



عودة للصفحة الرئيسية