طاقم تحكيم موريتاني للقاء جزائري مصري موريتانيا الأخيرة مغاربيا من حيث التسرب المدرسي دول غيّرت عواصمها.. بينها بلدان عربية لقاء مرتقب بين الرئيس وأعضاء مجلس الشيوخ "الحضرية " توزع مواد ضد البعوض رمضان 2017: رؤية الهلال الجمعة ممكنة من معظم دول العالم السبت أول أيام شهر رمضان في السعودية وعدة دول عربية السعودية و4 دول خليجية تعيد تحري هلال رمضان لهذه الاسباب لا تتخلوا عن المكسرات والتمر فى رمضان استشارة قانونية حول طرق وآليات إجراء الامتحانات في مؤسسات التعليم العالي

تغييرات في الأفق



شهر الحسم فى موريتانيا



ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحري



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحرير (الحلقة 1)



جيش للقبائل؟ الجيش والحكم في موريتانيا



التعديلات الدستورية ومبررات اللجوء إلى المادة 38 من الدستور



هل صحة المواطن في خطر...؟



إدارة اسنيم ومناديب العمال



نداء من مبادرة "الطليعة الجمهورية"



سيارة إسعاف مقابل التصويت بنعم على الدستور..



تشكيك في مصداقية انتخابات نقابة التعليم العالي

تصريح صحفي انواكشوط بتاريخ 09/07/2016

السبت 9-07-2016| 13:22

الدكتور إبراهيم ولد ألمين / مرشح لرئاسة النقابة الوطنية للتعليم العالي

في إطار الاستحقاقات الانتخابية للنقابة الوطنية للتعليم العليم العالي الجارية فقد دفعني مجموعة من أساتذة التعليم العالي للترشح لرئاسة المكتب التنفيذي للنقابة سعيا منهم إلى تفعيل العمل النقابي والمحافظة على استقلاليته، ورغم ما شاب العملية التحضيرية لهذه الاستحقاقات من نواقص وشوائب فإنني ألفت انتباه الزملاء إلى جملة من الخروقات الخطيرة التي شابت هذه العملية وستفرغها من قيمتها الحقيقة والتي من أبرزها :
1- تراجع لجنة الانتخابات مساء أمس ( اليوم السابق للانتخاب) عن القرار المتعلق بالتوكيل وضوابطه بحيث أصبح التوكيل يتعاطى بشكل فوضوي.
2- أن فوضوية التوكيل التي تمارس الآن ستجعلنا أمام عملية لعب بالأوراق أكثر من عملية انتخابية جادة يمارس فيها أستاذ التعليم العالي حقه الطبيعي في الاختيار وفق قناعاته.
ونظرا لهذه الوضعية فإنني أهيب بزملائي الأساتذة أن يقفوا صفا واحدا في وجه هذه الممارسات لكي تبقى النقابة الوطنية للتعليم العالي موحدة ومستقلة. 


عودة للصفحة الرئيسية