بيان من اللجنة العليا للإشراف على الأيام التشاورية لإصلاح الصحافة

الاثنين 11-07-2016| 23:55

افتتحت اليوم الاثنين 11 يوليو 2016 الأيام التشاورية لإصلاح الصحافة بقصر المؤتمرات بنواكشوط وذلك بحضور كافة الهيئات الصحفية ومئات المشاركين.
وتم خلال هذا اليوم افتتاح فعاليات الأيام التشاورية، بآيات من الذكر الحكيم، تبعها الخطاب الرسمي للأيام التشاورية ألقاه نيابة عن اللجنة العليا للإشراف على الأيام التشاورية الدكتور عبد الرحمن ولد حرما ولد بابانا، وألقى السيد سي مامودو عضو اللجنة، ترجمة للكلمة باللغة الفرنسية.
وسيتم استئناف جلسات الورشات يوم غد الثلاثاء 12 يوليو 2016 بفندق الأجنحة الملكية على تمام الساعة التاسعة صباحا، حيث يتوزع المشاركون على الورشات التالية:
ورشة الصحافة الإلكترونية
ورشة الصحافة المكتوبة
ورشة الصحافة السمعية البصرية
ورشة أخلاقيات المهنة والتنظيمات الصحفية
ورشة الموارد
وتذكر اللجنة العليا للإشراف على الأيام التشاورية لإصلاح الصحافة أن انطلاقة هذه الأيام التشاورية جاءت بعد تحضير مكثف دام أكثر من ستة أشهر، واكبته وشاركت فيه كافة الهيئات والتنظيمات الصحفية الوطنية المعنية بالتشاور، حيث سجل اليوم حضور جميع الهيئات الصحفية ومنتسبيها، وهو ما تنتهز اللجنة الفرصة لتهنئة كافة الصحفيين عليه، وتتنتظر مشاركتهم الفاعلة في جلسات الورشات التي ستستمر ثلاثة أيأم.
كما تذكر اللجنة بأن الباب يظل مفتوحا أمام مختلف الزملاء الصحفيين للمشاركة في جلسات الأيام التشاورية وتقديم مقترحاتهم لإثراء النقاشات والوثائق المقرر أن تنبثق عنها الأيام التشاورية.
اللجنة الإعلامية

عودة للصفحة الرئيسية