في الذكرى المئوية لرحيل الشيخ سعدبوه ظهور علني نادر لرئيس الإمارات العربية المتحدة إردوغان: الدوحة تسير في الطريق الصحيح الأسد في حماة "على بعد خطوات من الانتصار" أسوأ حالة وباء للكوليرا في العالم تعصف باليمنيين موريتانيا الممارسة السياسية بين الوفاء والمصلحة حدث في مثل هذا اليوم 25 يونيو تفوق موريتانيين في مسابقة التبريز الفرنسية في الرياضيات كلمة رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الفطر المبارك يوم الإثنين الموالي ليوم عيد الفطر عطلة معوضة


تغييرات في الأفق



شهر الحسم فى موريتانيا



ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



ملاحظات حول الحماية القانونية للطفل في موريتانيا



دوافع وأدوات التغلغل الإسرائيلي بغرب إفريقيا



حديث في البحث عن طرق جديدة للطعن بالنقض



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحرير



في ضيافة المغول



لجنة حكومية تجهل التقرير المرفوع باسمها ... !



أوجفت بين تنكُر الأبناء وتهميش الحكومة



الإستفتاء: المجلس الجهوي أو واجب التصويت ب "نعم"



انتخاب أمين عام جديد للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا

بيان من الاتحاد الوطني

الجمعة 15-07-2016| 02:12

اختتم مساء الخميس 14 يوليو 2016 المؤتمر العام الثامن للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا وسط حضور طلابي غفير وبمشاركة من ضيوف الخارج ومناضلين سابقين من قيادات الاتحاد ورموزه.

رئيس مكتب المؤتمر محمد سالم ولد محمد عالي قرأ على الحضور البيان الختامي للمؤتمر وما تمخض عنه من نتائج شاكرا المؤتمرين على روح الجدية والمسؤولية التي تحلو بها طيلة أيام المؤتمر.

وقد أعلن من خلال البيان الختامي للمؤتمر عن فوز لائحة الخيار حيث انتخب مرشحها للأمانة العامة حبيب الله ولد اكاه أمينا عاما للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا خلفا للأمين العام المنتهية مأموريته الحسن ولد بدو ، كما أعلن رئيس مكتب المؤتمر عن أعضاء المكتب التنفيذي الجدد للإتحاد إضافة إلي أعضاء المجلس الطلابي المنتخبين من طرف المؤتمرين.

الأمين العام المنتخب حبيب الله شكر في كلمته المؤتمرين والضيوف وكل من ساهم في إنجاح هذا المؤتمر الذي يعتبر مكسبا للحركة الطلابية وترسيخا لمؤسسية كما أكد على أن الاتحاد سيواصل سعيه بكل جد واخلاص الى مواكبة هموم ومشاغل الطالب الموريتاني والدفاع بصدق عن مصالحه المادية والمعنوية.

تجدر الإشارة إلي أنه تم خلال الحفل توزيع أوسمة تكريم على الضيوف المشاركين في المؤتمر السابع الذي استمرعلى مدي اليومين الماضيين.

عودة للصفحة الرئيسية