فوضى فى مطار نواكشوط الجديد كيف يمكن ان تسمح وزارة البيطرة بالتلاعب بالنشرة الدوائية للإفرمكتين؟ بدر الدين: عزيز لم يتحرك لأجل الديمقراطية فى غامبيا؟! أنباء عن استدعاء موريتانيا للسفير السنغالي في نواكشوط قوات مجموعة غرب أفريقيا تدخل العاصمة الغامبية تعرف على راتب أوباما بعد ترك الرئاسة وميزاته التقاعدية المنتدى: لهذه الأسباب نرفض التعديلات الدستورية تفاصيل حول الاتفاق الذي رحل بموجبه جامي من السلطة غامبيا تنتظر رئيسها الجديد بعد مغادرة جامي إلى المنفى أردوغان يبدأ جولة إفريقية

وقفة طلابية لإحياء الذكرى الثالثة لمجزرة رابعة العدوية

إيجاز المبادرة الطلابية

الأحد 14-08-2016| 19:43

جانب من الوقفة

نظمت المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني والدفاع عن القضايا العادلة مساء اليوم الأحد 14/08/2016 أمام المسجد الجامع بالعاصمة نواكشوط، وقفة جماهيرية في الذكرى الثالثة لمجزرة رابعة العدوية وذلك للتنديد بتلك المجزرة التي راح ضحيتها الآلاف من المعتصمين السلميين بميداني رابعة والنهضة ما بين قتيل وجريح.

الوقفة التي رفعت خلالها شعارات عديدة منددة بما جرى يوم الرابع عشر من أغسطس تناول خلالها الكلام الشيخ محمد الأمين ولد اجاه الذي ذكر الحضور بالعقاب الأليم الذي سيناله الظالمين الذين استحلوا دماء المسلمين وقتلوهم ركعا سجدا ، كما ذكر بالفوز العظيم الذي سيناله الشهداء الذين سقطوا وهم يدافعون عن شرعيتهم إعلاء لكلمة الله ودفاعا عن دينه وقد شدد الشيخ محمد الأمين ولد اجاه على أن من باع نفسه لله رخيصة لا يمكن أن يثنيه عن نصرة مبادئه التي آمن بها قتل أو سجن أو تعذيب.

من جانبه حيى القيادي بالمبادرة الطلابية ادوم ولد محمد يحي جماهير المبادرة التي لبت ندائها معبرة بذلك عن ضمير الشعب الموريتاني ووقوفه مع أحرار رابعة العدوية مؤكدا في الوقت نفسه على أن المبادرة الطلابية ستظل وفية لمواقفها المدافعة عن القضايا العادلة والرافضة للظلم وعلى إدانة المبادرة الكاملة لمجزرة فض اعتصامي رابعة والنهضة ، كما أكد ولد محمد يحي على أن الدماء التي سالت لا يمكن أن تذهب هدرا مجددا دعوة المبادرة إلى محاسبة كل الضالعين في هذه الجريمة البشعة والنكراء والتي لا يمكن أن يتصورها أي عقل سليم وعلى رأس هؤلاء المجرمين قائد الانقلاب الدموي عبد الفتاح السيسي.

ولد محمد يحي ندد أيضا بالمواقف العربية والدولية المتمالئة مع النظام العسكري الحاكم بمصر و التي غضت الطرف ولا زالت تواصل نفس النهج في ظل تجدد هذه الجرائم والانتهاكات بحق الشعب المصري من طرف هذا النظام الذي جاء على ظهر دبابة واصفا مجزرة رابعة بالمجزرة المستمرة بحق الشعب المصري منذ ثلاث سنين.

ولد محمد يحي جدد في نهاية كلمته دعوة المبادرة إلى فتح تقرير دولي بالأحداث الشنيعة التي شهدتها مصر عقب انقلاب الثالث من يوليو كما جدد دعم المبادرة للأحرار والثوار بمختلف ميادين مصر الذين لا يزالون ينتفظون ضد عنجهية النظام المصري على الرغم من اكتظاظ السجون بعشرات الآلاف منهم والتنكيل المستمر بحقهم محييا في ذات الوقت صمود الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي .

يذكر أن الوقفة التي نظمتها المبادرة جائت بعد بيان أصدرته المبادرة بمناسبة الذكرى الثالثة لمجزرة القرن "مجزرة رابعة" نددت خلاله بمجزرة رابعة ودعت الجماهير الموريتانية وجماهير الأمة الاسلامية وأحرار العالم الى الخروج للمطالبة بمحاسبة المجرمين الذي يقفون وراء هذه المجزرة.


 


عودة للصفحة الرئيسية