مصادر: يحي جامي قبل بترك السلطة والتوجه إلي غينيا تركيا: لم نعد نصر على رحيل بشار الأسد أوباما يترك رسالة لترامب ويعترف بحنينه للبيض الأبيض موريتانيا ملزمة بالحفاظ على أمن غامبيا يحي جامي يطلب تمديد المهلة النهائية لتنحيه عن السلطة لساعات أيهما سينتصر في غامبيا: عزيز أم ماكي؟ مهلة "أخيرة" ليحيى جامي للتخلي عن السلطة اُمسية شعرية فى بيت الشعر بنواكشوط وساطة موريتانية غينية لحل أزمة غامبيا الرئيس الموريتاني يتهم جهات بمحاولة إجهاض مبادرته

الجزائر تبني جداراً عازلاً بينها مع المغرب

سي ان ان

الجمعة 19-08-2016| 16:43

صورة من الجدار الجزائري

بدأت الجزائر في أشغال بناء جدار عازل على حدودها مع المغرب، يقدّر ارتفاعه بسبعة أمتار وعرضه بمترين، ويمتد على مسافة 271 كلم انطلاقًا من ولاية تلمسان كخطوة أولى، وفق ما علم من مصادر بالمناطق الحدودية.

وفيما لم يصدر أي تعليق رسمي من السلطات الجزائرية عن أسباب بناء هذا الجدار العازل، تؤكد المصادر ذاتها أن له علاقة بمحاربة التهريب، خاصة تهريب المحروقات من الجزائر إلى المغرب، كما يندرج في إطار الاتهامات المتتالية التي توجهها الجزائر للمغرب بخصوص تجارة نبتة الحشيش غير القانونية في البلدين.

كما يأتي الجدار الجزائري أشهرًا على بناء على جدار مغربي مماثل، يتجاوز طوله 100 كلم، تم تشييده خلال العامين الماضيين، وبرّرت السلطات المغربية هذا الجدار بغرض محاربة الجريمة المنظمة ومنع تسلّل مقاتلين ينشطون في جماعات متطرفة من الجزائر إلى المغرب، لا سيما لاستمرار العمليات العسكرية الجزائرية ضد هذه الجماعات.

ولا تزال علاقة البلدين متوترة والحدود بينهما مغلقة، رغم مطالب الجمعيات الحقوقية من البلدين بإنهاء حالة الإغلاق، وقد سبق لشباب من مدينة فكيك المغربية على الحدود، أن أطلقوا عريضة احتجاجية ضد بناء السلطات المغربية للجدار العاجل، معتبرين أن ذلك يساهم في تطويق المدينة.

وتبلغ الحدود البرية بين المغرب والجزائر حوالي 1601 باحتساب أراضي منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها بين المغرب وجبهة البوليساريو. وتعرف الحدود بعد التوتر من حين لآخر حيث ينشر الجانبان قوات عسكرية لهما دون أن يصل ذلك إلى أيّ تشابك عسكري.


 


عودة للصفحة الرئيسية