حملة للتضامن مع وزير الاقتصاد والمالية

الاثنين 22-08-2016| 13:00

وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي


أطلقت مجموعة من نشطاء الفيسبوك حملة للتضامن مع وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي في وجه ما وصفوه بالحملة التي تشنها الصحافة الصفراء على الوزير انتقاما منه لتجفيفه الموارد المالية غير المستحقة والتي كانوا يستولون عليها عن طريق الابتزاز.
واعتبر هؤلاء المدونون الذين شكلوا مجموعة على الفيسبوك تحت اسم" انصافا لمعالي الوزير المختار ولد اجاي" أن هذه الحملة ستكون بداية لتنقية الحقل الصحفي من الدخلاء الذين يسؤون الى مهنة المتاعب.
وأكدوا أن هذه المجموعة ستكون بالمرصاد ،وستفضح كل من يستغل هذه المهنة لتحقيق مصالح شخصية على حساب نشر الحقيقة ووتوعية المواطن.
وشددت هذه المجموعة على أنها ستنصف كل من تتم الاساءة اليه من طرف هذه الزمرة من ادعياء المهنة التي تستغل هذه المنابر العامة لمصالحها الخاصة.
وأوضح المدونون أن محاولة بعض هؤلاء إظهار دعم رئيس الجمهورية لا يعدوا كونه ذرا للرماد في العيون لأن التشكيك في خيارات الرئيس من خلال اظهار رجال ثقته على أنهم مفسدون يشكل تشكيكا في خيارته.
كما دعت المجموعة كل الغيورين على مهنة الصحافة للمساهمة في فضح هؤلاء الأدعياء الذين يلغون في أعراض الناس، والعمل على الوقوف في وجهوهم مؤكدين أن لا أحد بمأمن من سمومهم فإن لم يكن اليوم فغدا بالتأكي


 


عودة للصفحة الرئيسية