هكذا اعترف رئيس غانا بهزيمته في الانتخابات الاناضول: موريتانيا ستسلم مدارس برج العلم لوقف المعارف التركي موريتانيا تقيم علاقات دبلوماسية‎ مع الفاتيكان جامي يرفض نتيجة الانتخابات وغامبيا على مفترق طرق مجموعة احمد سالك ولد ابوه تنظم اُمسية احياء للمولد النبوي الشريف (تقرير مصور) تعيين مستشار للرئيس .. مقدمة للتغييرات المنتظرة؟ فوز زعيم المعارضة في غانا بانتخابات الرئاسة توضيح من "البث الإذاعي والتلفزي الموريتاني" تعيين مثقف وإعلامي بارز في رئاسة الجمهورية دولة عربية تعيش على تأجير القواعد العسكرية

مشكلة جواز السفر بالنسبة للجاليات في الخارج

الثلاثاء 23-08-2016| 12:46

البشير بن سليمان

• هنا أمام القنصلية في جدة (قسم الحالة المدنية) أسرة قدمت من مدينة وراء الرياض حوالي 1700 كلم منذ شهرين عملوا احصاء لمولودهم فوجدوا أن الرقم الوطني لم يأت بعد من انواكشوط .. آخرون ايضا بالعشرات ينتظرون جوازات سفرهم منذ 3 شهور ويترددون علي القنصلية .. و معظمهم من خارج جدة من المدينة و مكة و هي مسافات و رحلات بها مشقة و خاصة علي الاطفال و النساء ولم يجدوا بعد جوازتهم ولا احصائاتهم .. وهو امر مستغرب لدي الكل فقد تعود الناس في الوطن و خارج الوطن ان تأخذ الاجرآت في الغالب اسبوع الي عشرة ايام اما في الفترة الحالية فقد اصبحت تأخذ شهرين الي ثلاث شهور فما السبب في ذلك ؟ وقد تضرر العديد من الناس لهذا الاجراء فالبعض مضطر للسفر و ثمة حالات انسانية وحالات مستعجلة , فلماذا هذه العرقلة ؟ و هو نظام الكتروني ممتاز و مباشر مربوط بالشبكة الالكترونية و الانترنت فلماذا كل هذا التأخير ؟ ..هل هو تعطل في الاجهزة ام في برمجة النظام ام هو أمر آخر ؟ , الكل هنا يريد ان يعرف و مستعجلون لحل هذه المشكلة .

• الاسم الثنائي علي الجواز ... يعاني كذلك العديد من جالياتنا في الخارج مشكلة الاسم الثنائي , فبدل الاسم الرباعي الذي كان معروفا اصبحت معظم الجوازات تحمل اسمين , عند المطارات و مداخل الدول لا يتعرض الشخص لمشكلة لان الاجهزة عند تمرير الجواز تظهر لها كافة البيانات بما فيها الاسم الرباعي , لكن لما يدخل الشخص الي البلد المتوجه اليه و يتجه الي المؤسسة او الشركة التي يشتغل فيها يواجه مشكلة فاسمه علي الشهادة او الدبلوم رباعي او ثلاثي وفي حين علي الجواز الجديد اسمان فقط .
مما دفع معظمهم لاشتراط وجود رسالة من الخارجية الموريتانية بمطابقة الاسم الثنائي الجديد للاسم الرباعي القديم .. فاضطر معظم المسافرين الموريتانيين خاصة العاملين في الشركات و المدرسين و المهندسين و الطلبة لحمل وثيقة مطابقة الاسم مع الجواز .. فلماذا كل هذا و نظامنا الالكتروني جيد و لسنا مضطرين لوثيقة مطابقة الاسم .
• فلا ضير ان تقوم الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة بفتح الباب مجددا امام اصحاب الجوازات ممن يواجهون مشكلة الاسم الثنائي و هم الاغلبية و تسترجع جوازاتهم و يدفع كل واحد الرسوم مجددا و الكل مستعد لذلك ليصدر له جواز جديد باسم رباعي او ثلاثي مطابقا لشهادته و اوراق اقامته ووثائقه السابقة .
وهو اجراء لا يشكل صعوبة ألكترونيا , فما دام النظام قائم و البرنامج موجود و قد اثبت جودته و فعاليته علي مستوي العالم و هو من الانجازات المتميزة وبلادنا سباقة إليه , فلا بأس ان يدرج الاسم الرباعي او الثلاثي و يعاد استصدار الجوازت مجددا , كل يأتي بجوازه فيكتب له اسمه الثلاثي او الرباعي و يظهر مكتوبا لا مخفيا علي جوازه , وهو اجراء هام و ضروري لمعرفة جيدة لأفراد المجتمع ومعرفة اصولهم وهو صون للأجيال و دعم للأمن و الاستقرار .. أدام الله علي بلادنا الأمن و الاستقرار. 


 


عودة للصفحة الرئيسية