رئيس دولة يسجن الوفد الأولمبي لبلاده ويطالبهم بالتعويض!

وكالات

السبت 27-08-2016| 10:00

ألقى الرئيس الزمبابوي روبرت موغابي بكل الرياضيين وأعضاء الوفد، الذين شاركوا في أولمبياد ريو 2016، في السجن، بسبب عودتهم دون ميدالية، وطالبهم بتعويض الأموال التي صرفتها عليهم الدولة، لأنهم “خذلوها وبذّروا أموالها.”
وصف الرئيس موغابي الرياضيين الزمبابويين “الفاشلين” بـ”الجرذان”، وأهانهم في خطاب نشرته الصحافة المحلية، حيث قال “لقد بذّرنا هذه الأموال على هؤلاء الجرذان، الذين حسبناهم رياضيين. إذا لم تكونوا مستعدّين للتضحية أو الحصول على ميداليات من نحاس أو من الزنك، مثلما فعل جيراننا في بوتسوانا، فلماذا ذهبتم إذا لتبذير أموالنا؟”
وقال موغابي إنه سيذهب إلى قرار يقضي بأن “يعوّض هؤلاء الرياضيون الدولة عن الأموال التي بذّروها هناك، حتى لو تطلّب الأمر عشر سنوات لتسديدها”.
وشارك 31 رياضيا زمبابويا في الأولمبياد، وكان أفضل نتيجة حققوها هي المرتبة السادسة في السباحة على الظهر 200 متر.

عودة للصفحة الرئيسية