مشاورات بين أعضاء مجلس الشيوخ لمواجهة الاستفتاء المرتقب الرد على بطلان الاعتماد على المادة 38 من الدستور في إجراء الاستفتاء بيان من الرئيس السابق سيدى ولد الشيخ عبد الله 60 مليون فرصة عمل مطلوبة للشباب العربي مَن بإمكانه الاستغراب؟ صناديق الاقتراع وبطون الشعب: أيهما أهم الآن؟ حراك وترقب داخل الحزب الحاكم قبل مؤتمره الطارئ موريتانيا تضع مدارس غولن تحت وصاية الحكومة التركية موريتانيا: من يراهن على يأس الشعب الفلسطينى خاسر من جدل إلى جدل فهل للبلد من مخرج ?

 

ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



أيهما سينتصر في غامبيا: عزيز أم ماكي؟



حراك ضد التعديلات الدستورية



قراءة في المساطر المنظمة لمراجعة دستور 20 يوليو



ثلاث خيارات لمراجعة دستورية



العلاقات الثقافية الموريتانية المغربية بين الأصالة والحداثة



حديث في تسبيب الأحكام والقرارات القضائية



كنتُ في موريتانيا حين رفض الشيوخ التعديلات الدستورية



الشهداء و الاستفتاء



بلد يتعافى



قنديل يكتب عن "الخلاف على النشيدِ الموريتاني"



مؤلف أدبي يترجم لعشرين شاعرا من أسرة موريتانية

أش أ

الثلاثاء 30-08-2016| 12:29

أصدرت دار النشر الموريتانية "لا تروا" مؤلفا يتناول ترجمة إلى اللغة الفرنسية لمختارات من الشعر الحساني لأسرة أهل هدار الموريتانية المعروفة بإبداعها الفريد في الأدب الشعبي الموريتاني.
ويعد الكتاب نقلا للثقافة الموريتانية إلي الآخر الناطق باللغة الفرنسية، وقد اعتمد الكتاب ترجمة لمختارات لكل شعراء الأسرة الفنية العريقة في موريتانيا.
بدأ الكتاب بمختارات من إنتاج الأسرة الفنية العريقة التي كان الشعر الحساني يجري عبر أجيالها الخمس بدءا من محمد ولد هدار الكبير الف وثمانمائة وخمسة عشر إلى أحفاد الأحفاد المعاصرين مرورا بالأبناء والأحفاد على مدى قرنين من الزمان.
وشكل الإصدار الذي دخل الأسواق بعض إنتاج عشرين شاعرا من الأسرة ضم الشاعرتين مريم وموكف العزه، وقد تمت ترجمة النصوص المختارة إلي اللغة الفرنسية مع ورقة تعريفية لكل أديب.
هذا العمل أصبح في متناول الباحثين والمهتمين حيث وزع في موريتانيا والدول المجاورة وتكفلت دار نشر فرنسية بتوزيعه في فرنسا وبلجيكا وسويسرا.
أشرف علي هذا العمل الكاتب عبد الفتاح محمد الأمانة بوصفه المؤسس لدار النشر بالإضافة لكونه كاتبا ومترجما معروفا بالبلاد.

عودة للصفحة الرئيسية