"الرجل التمساح" يؤدي اليمين رئيسا لزيمبابوي حملة اعتقالات تطال شبكة إجرامية في دول بينها موريتانيا صدمة في السنغال بسبب اعتقال وزير خارجيتها السابق في أمريكا المضغة الضائعة/الولي سيدي هيبه الحزب الحاكم يعزى فى وفاة محمد ولد الحيمر مؤسسات صحفية ترفض معايير صندوق الدعم موريتانيا: أبرز التغييرات المقترحة على النظام الانتخابي الحكومة توضح ملابسات تلحين النشيد الوطني تفاصيل حول مشروع القانون النظامي المتعلق بقوانين المالية توقعات مرعبة لعام 2018

دولة إفريقية جديدة تتجه للانزلاق نحو العنف

وكالات

الخميس 1-09-2016| 18:56

 أضرم متظاهرون النيران في مبنى البرلمان بالعاصمة الغابونية ليبروفيل، ووقعت مواجهات بينهم وبين عناصر الشرطة أدت إلى مقتل شخص واحد على الأقل وجرح المئات، بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية، أمس الأربعاء، قبل أن تهدأ الأوضاع في الساعات القليلة الماضية.

وأعلن وزارة الداخلية فوز الرئيس الحالي علي بونغو على مرّشح المعارضة جان بينغ بفارق ضئيل، 49.8 في المئة مقابل 48.23، وتأتي هذه النتائج بعدما سبق لجان بينغ، الرئيس السابق لمفوضية الاتحاد الأفريقي، أن أعلن يوم الأحد الماضي أنه هو الفائز في الانتخابات.

واشتدت الاضطرابات في العاصمة بعد إعلان المعارضة وجود حالة غش في الانتخابات التي ستعمل المحكمة الدستورية بالبلاد على تأكيد نتائجها في الأيام القادمة، وخرج المئات إلى الشوارع في احتجاجات تحوّلت إلى أعمال عنف.

وقال مسؤول من الصليب الأحمر اليوم الخميس إنه شاهد على الأقل جثة واحدة في هذه المواجهات زيادة على مئات الجرحى، في وقت أعربت فيه فرنسا والولايات المتحدة عن قلقهما تجاه الأوضاع في البلاد، ودعتا إلى تهدئة الأوضاع.

وبإعلان فوز بونغو، تستمر عائلته في حكم البلاد منذ أزيد من نصف قرن، وهذه هي ولايته الثانية على رأس البلاد، إذ من المنتظر، في حال ما أكد القضاء النتائج، أن يحكم هذه البلاد الغنية بالنفط لسبع سنوات قادمة.


عودة للصفحة الرئيسية