بيان من مؤسسة المعارضة

الجمعة 2-09-2016| 13:00

تابعنا للأسف الشديد أحداث السلب و النهب التي تعرضت لها جاليتنا في الغابون في اليومين الأخيرين على خلفية أحداث الشغب التي اندلعت بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الغابونية.
إننا في مؤسسة المعارضة الديمقراطية و أمام هذه الوضعية الخطيرة التي تواجهها جاليتنا في الغابون، نسجل ما يلي:
-تضامننا الكامل مع الجالية في الغابون
-دعوتنا للسلطات لتحمل مسؤولياتها في اتخاذ الإجراءات اللازمة و السريعة لحماية أرواح و ممتلكات أفراد الجالية، التي تعرضت لنهب ممتلكتها بشكل كامل، و تواجه خطرا أمنيا يهدد الأرواح .


 


عودة للصفحة الرئيسية