تعيينات فى شركة المياه SNDE تطورات متسارعة في غامبيا بعد دعوة جامي لانتخابات جديدة الوجه الخفي لمواجهة الحرب على الفساد..!! برلمانية موريتانية: نواكشوط ترفض الوصاية ولن تغلق مدارس برج العلم وكالات استخبارات أمريكية: روسيا "تدخلت لدعم ترامب" في الانتخابات التعليم بالطينطان: المرور بشبّاك الدّفع هكذا اعترف رئيس غانا بهزيمته في الانتخابات الاناضول: موريتانيا ستسلم مدارس برج العلم لوقف المعارف التركي موريتانيا تقيم علاقات دبلوماسية‎ مع الفاتيكان جامي يرفض نتيجة الانتخابات وغامبيا على مفترق طرق

حصيلة حملة "معا للحد من حوادث السير"

الجمعة 9-09-2016| 10:00

بمناسبة مرور شهر كامل على إطلاق حملة "معا للحد من حوادث السير" فقد ارتأينا في الحملة أن نتقدم للرأي العام بهذا الإيجاز الصحفي الذي يوثق أهم الأنشطة التي قمنا بها خلال هذا الشهر.

1 ـ ترقيع حفرتين على طريق الأمل عند الكلم 29، ولقد تم تنظيم زيارة ميدانية للحفرتين بمناسبة مرور شهر على ترقيعهما. وعلى الرغم من أن عمليات الترقيع التي نقوم بها في الحملة هي عمليات ترقيع رمزية للفت انتباه السلطات إلى واقع الطرق إلا أنها وعلى الرغم من ذلك فقد كانت تتم وفق المواصفات الفنية، وبإشراف مهندس مدني متخصص في المجال، وهو الشيء الذي يفسر بقاء هذه الرقع متماسكة، وذلك على الرغم من مرور شهر كامل على عملية الترقيع. 

2 ـ تنظيم أربعة أنشطة تحسيسية عند نقطة تفتيش الدرك بالكلم 25 على طريق الأمل، وقد تم خلال هذه الأنشطة توزيع منشورات على السائقين والركاب، ووضع ملصقات إرشادية على عدد من السيارات، وتوجيه نصائح مكتوبة وشفوية للسائقين، ورفع لافتات عند نقاط التوقف تحمل رسائل موجهة للسائقين والركاب.

3 ـ تنظيم نشاط تحسيسي على طريق نواذيبو

4 ـ تنظيم نشاطين تحسيسيين عند بعض محطات الركاب على طريق الأمل في "توجنين" وعلى طريق نواذيبو عند "كارفور صباح".

5 ـ تنظيم نشاط تحسيسي على طريق روصو عند نقطة تفتيش الدرك بالكلم 25

6 ـ تنظيم زيارات ميدانية لبعض نقاط التفتيش خارج العاصمة وهو ما أظهر بأن السيارات ذات الحمولة الزائدة لا زالت تمر من أمام نقاط التفتيش دون أن يتم إيقافها أو حرمانها من مواصلة الرحلة، ولذلك فإن الحملة ستنظم وفي وقت قريب إن شاء الله أنشطة متنوعة ضد الحمولة الزائدة، وسنعمل من أجل أن تكلل تلك الأنشطة بتنظيم يوم تحسيسي تحت شعار "يوم بلا حمولة زائدة".

7 ـ تنظيم زيارات ميدانية لعدة أماكن تتجمع فيها الشاحنات والصهاريج، وتوجيه إرشادات لسائقي تلك الشاحنات مع وضع ملصقات وأشرطة مضيئة على أكبر عدد من تلك الشاحنات والصهاريج للتقليل من خطورتها وخاصة في الليل، فالكثير من حوادث السير التي تتسبب فيها هذه الشاحنات هو بسبب غياب الإضاءة الخلفية لدى هذه الشاحنات.

8 ـ إعداد جداول ورسوم توضيحية تبين مدى حجم الخسائر البشرية والمادية التي تتسبب فيها حوادث السير في موريتانيا، وتوزيع تلك الجداول والرسوم على نطاق واسع.

وفي الأخير فإن الحملة تتمنى لكل المسافرين في هذه الأيام سفرا آمنا وعيدا مباركا، وتجدد بهذه المناسبة دعوتها للسائقين بأن يخففوا من السرعة، وأن يحذروا الحفر، وأن ينتبهوا للحيوانات السائبة، وأن يحتاطوا لتهور بعض سالكي الطريق، وأن يتجنبوا الحمولة الزائدة، وأن لا ينسوا ربط الأحزمة مع الابتعاد عن استخدام الهاتف أثناء القيادة.

نواكشوط 9 سبتمبر 2016

حملة "معا للحد من حوادث السير"


 


عودة للصفحة الرئيسية