مالي: احتجاجات المعارضة تعلق الاستفتاء حول تعديل الدستور الخيل والليل والعبيد/ محمد فال ولد سيدي ميله موريتانيا الـ 11 عربيا على مؤشر الجاهزية للتغيير موريتانيا تثأر من مالي وتتأهل لبطولة افريقيا للمحليين تفاصيل جديدة فى قضية رئيس مركز الحالة المدنية بدار النعيم الفعاليات الإندونيسية تُثمّن الرؤية الجديدة لرابطة العالم الإسلامي "قائمة سوداء" سعودية لمحاكمة مؤيدي قطر إعلان اكتتاب من الأركان العامة للجيوش المغرب يخلد للذكرى الرابعة والستين لثورة الملك والشعب اعتقال مديرمركز التقييد في دار النعيم مع 4 موظفين

أمنية الرئيس بشار الأسد الوحيدة التي أفصح عنها أخيراً!

وكالات

الجمعة 9-09-2016| 12:40

بشار الأسد

قال الرئيس بشار الأسد فى معرض إجابته على سؤال يتعلق بما سيذكره التاريخ عنه: "ما أتمناه هو أن يقال إن هذا هو الشخص الذي أنقذ بلده من الإرهابيين ومن التدخل الأجنبي. هذا ما أتمناه".

وجاء ذلك خلال مقابلة أجراها تلفزيون "إس.بي.إس" الأسترالي، ونشرت "سانا" نصها كاملاً.

وأعرب الأسد في تلك المقابلة عن أنه سيكون "أكثر تعاطفاً مع أي مأساة سورية" لأننا، يتابع الأسد، في هذه المنطقة "أناس عاطفيون جداً". مؤكداً أن "الشعور الحزين.. الشعور المؤلم" يشكل له "حافزاً لفعل المزيد".

وكرر اتهامه للثائرين ضده بأنهم تلقوا أموالا للخروج عليه، ثم تلقوا أموالا لقتاله.

وينتهي الحوار بعد هذا السؤال: "كيف سيشير التاريخ إلى رئاستكم حسب اعتقادكم؟".

فيجيب الأسد: "ما أتمناه هو أن يقول إن هذا هو الشخص الذي أنقذ بلده من الإرهابيين ومن التدخل الأجنبي. هذه أمنيتي الوحيدة"!

عودة للصفحة الرئيسية