تغييرات في الأفق



شهر الحسم فى موريتانيا



ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحري



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحرير (الحلقة 1)



جيش للقبائل؟ الجيش والحكم في موريتانيا



التعديلات الدستورية ومبررات اللجوء إلى المادة 38 من الدستور



هل صحة المواطن في خطر...؟



إدارة اسنيم ومناديب العمال



نداء من مبادرة "الطليعة الجمهورية"



سيارة إسعاف مقابل التصويت بنعم على الدستور..



وساطة إماراتية خلف انفرج أزمة موريتل

الجمعة 16-09-2016| 15:24

رفعت السلطات الموريتانية جزئيا الحظر الذي كانت تفرضه على عودة موظفين مغاربة يعملون في إدارة شركة موريتل تطبيقا لقرار اتخذه مجلس الوزراء في 16 يونيو الماضي حول "مرتنة الوظائف في الشركات الأجنبية".
فقد كشفت مصادر صحفية عن أن 4 من أصل سبعة مغاربة تم طردهم مؤخرا من الشركة الموريتانية المغربية للاتصالات قد عادوا إلي مكاتبهم بإدارة الشركة منذ الأربعاء، فيما تتنظر عودة العمال الثلاثة الاخرين من عطلتهم السنوية التي تصادف شهر سبتمبر الجاري.
واستنادا لمصدر مقرب من الملف، فإن هذا الانفراج في أزمة الشركة مع السلطات، لم يأت من فراغ بل جاء نتيجة وساطة قامت بها جهات إماراتية بين الطرفين، طبقا لما كشفت عنه صحيفة "بلادي" الناطقة بالفرنسية.
يذكر أن اتصالات المغرب التي تملك 51% من موريتل، هي أحد فروع اتصالات الاماراتية التي هيمنت عليها بموجب صفقة مع مجموعة فيفندي الفرنسية تخلت لها بموجبها عن حصتها في مجموعة اتصالات المغرب البالغة 53 بالمائة مقابل حوالي 5.7 مليارات دولار.

عودة للصفحة الرئيسية