تازيازت تدعم البنى الصحية الموريتانية بهدية قيمتها 180 مليون أوقية في ازويرات : وضع اللمسات الاخيرة لإطلاق حزب سياسي جديد زيادة خيالية في الانفاق العسكري الأمريكي البوليساريو تهاجم المغرب بعد انسحابه من "الكركرات" إشارة إنذار لقطر من موريتانيا والسنغال ولد ميني للنواب: مصادقتكم علي التعديلات الدستورية خيانة للأمانة تعاضد الضعفا ..!! نقاش التغييرات الدستورية في صالون المدونين رسالة مفتوحة إلى ممثلي الشعب من نواب وشيوخ المنتدى يطلق حملته ضد التعديلات الدستورية

حرق مقر أكبر أحزاب المعارضة وسقوط قتلى في كينشاسا

أ ف ب

الثلاثاء 20-09-2016| 12:48

ذكرت مصادر صحفية كونغولية أن شخصين على الأقل قتلا في مبنى الاتحاد من أجل الديموقراطية والتقدم الاشتراكي مقر أكبر حزب معارض في الكونغو الديمقراطية بعد اندلاع أعمال عنف في هذه المدينة يوم الاثنين على خلفية نتائج الانتخابات الرئاسية. في حين ذكرت المعارضة أن حصيلة أعمال العنف بلغت 50 قتيلا قتلوا برصاص الأمن الذي قمع مظاهرة تطالب برحيل جوزيف كابيلا.

قال صحفيون إن حريقا اندلع في مقر أكبر أحزاب المعارضة في الجمعية الوطنية لجمهورية الكونغو الديموقراطية صباح الثلاثاء في كينشاسا، غداة يوم من أعمال العنف التي سقط فيها قتلى في المدينة.

وشاهد صحفي من وكالة الأنباء الفرنسية أمام مبنى الاتحاد من أجل الديموقراطية والتقدم الاشتراكي جثتين متفحمتين وشخصين آخرين يحترقان وهما على قيد الحياة ورجلا مصابا بجروح خطيرة ممددا أرضا. وفي باحة المبنى، تكشف عبوات الوقود الذي تم صبه على الطابع المتعمد للحريق.

وتشهد كينشاسا أعمال عنف مرتبطة بالانتخابات الرئاسية هي الاسوأ منذ أن قتل العشرات في صدامات وأعمال شغب في كانون الثاني/يناير 2015.

وأعلنت المعارضة أن أكثر من 50 شخصا قتلوا في كينشاسا الاثنين برصاص قوات الأمن خلال محاولتها قمع تظاهرة تطالب برحيل الرئيس جوزف كابيلا لدى انتهاء ولايته في 20 كانون الأول/ديسمبر.

عودة للصفحة الرئيسية