تعيينات فى شركة المياه SNDE تطورات متسارعة في غامبيا بعد دعوة جامي لانتخابات جديدة الوجه الخفي لمواجهة الحرب على الفساد..!! برلمانية موريتانية: نواكشوط ترفض الوصاية ولن تغلق مدارس برج العلم وكالات استخبارات أمريكية: روسيا "تدخلت لدعم ترامب" في الانتخابات التعليم بالطينطان: المرور بشبّاك الدّفع هكذا اعترف رئيس غانا بهزيمته في الانتخابات الاناضول: موريتانيا ستسلم مدارس برج العلم لوقف المعارف التركي موريتانيا تقيم علاقات دبلوماسية‎ مع الفاتيكان جامي يرفض نتيجة الانتخابات وغامبيا على مفترق طرق

روسيا تهدد أمريكا "بنتائج مريعة في سوريا"

نوفوستي

السبت 1-10-2016| 20:06

الناطقة الرسمية باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا

 اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن أي عدوان أمريكي مباشر على سوريا سيؤدي إلى نتائج كارثية على منطقة الشرق الأوسط.

وقالت زاخاروفا خلال برنامج "حق المعرفة" على قناة "تي في سينتر" التلفزيونية الروسية يبث السبت 1 أكتوبر/تشرين الأول إن اعتداء الولايات المتحدة المباشر ضد سلطات دمشق وضد الجيش السوري سيؤدي "إلى تحولات تكتونية مريعة" في الشرق الأوسط.

وأوضحت الناطقة باسم الخارجية الروسية:" تكمن مهمتي في شرح لماذا من المهم جدا البقاء في مسار الاتفاقات. إذا بدأ عدوان أمريكي مباشر ضد دمشق والجيش السوري فسيؤدي ذلك الى تحولات مرعبة ليس على هذه الدولة فحسب بل وعلى المنطقة بأسرها".

وتوقعت زاخاروفا أن يؤدي تغيير النظام الحاكم إلى ما هو أبعد من فراغ السلطة، وهو الفراغ السياسي الذي سيمتلئ على الفور "بالمعتدلين" الذين في حقيقة الأمر ليسوا إلا إرهابيين من كل الأصناف والأشكال والذين لا يمكن فعل أي شيء تجاههم. نحن نعرف أن الجيش العراقي شكل لاحقا أساسا لداعش على الأرض، وكل من تحاربه روسيا والائتلاف، تعود جذوره إلى هناك".

وذكرت الدبلوماسية الروسية أن الإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد وتغيير النظام سيوصل الإرهابيين إلى السلطة.

وشددت زاخاروفا على أن التخلي عن المساعي الدبلوماسية في سوريا سينتهي بحرب شاملة، قائلة: "اللوبي في الولايات المتحدة يعكر المياه ولا يسمح بالاتفاق منطلقا من منطق": "ما حاجتنا بالدبلوماسية وما حاجتنا بالأمم المتحدة والقانون الدولي وبأخذ مسؤوليات ما على عاتقنا في الساحة الدولية ما دام لدينا قانون قوي ولدينا قوانينا الوطنية التي يمكن أن تكون أقوى من القوانين الأخرى عند تعزيزها بوسائل القوة لحل أي موضوع. لقد شاهدنا وعرفنا هذا المنطق ولا جديد فيه. وسينتهي ذلك بشكل متشابه" دائما– اندلاع الحرب الشاملة.

وأضافت زاخاروفا أن تخلي الولايات المتحدة عن الاتفاقات حول سوريا سيعطي "الضوء الأخضر"، للإرهابيين والمتطرفين.

 


 


عودة للصفحة الرئيسية