والي داخلت انواذيبو يحث على ضرورة احترام الوقت وانتهاج سياسة شفافة في تسيير الموارد لعنة المأموريات.. وتسرع في اتخاذ القرارات..!! اسنيم تدخل نادي كبار مصدري خامات الحديد إلى الصين شنقيتل تدعم نادي FC تفرغ زينة و نادي المريخ الإسهام الثقافي لمراكز السفارات.. علامة ضعف النخب؟! من أمن العقوبة ساء الأدب (ح1) تعينات بمراسيم من رئاسة الجمهورية حين يستخدم السياسيون أحذيتهم كأسلحة سرية نداء من زعيم المعارضة إلى البرلمانيين رسالة المنتدى إلى "الدورة الطارئة"

 

رهان التعديلات الدستورية



أيهما سينتصر في غامبيا: عزيز أم ماكي؟



حراك ضد التعديلات الدستورية



حوار بنتائج عكسية!



حديث في تسبيب الأحكام والقرارات القضائية



مدينة الماء: قصة الخطر المحدق بالعاصمة نواكشوط



الصيد البحري: سياسة الحصص الفردية الكارثية



العلامة الشيخ محمد الخضربن مايأبى الجكني الشنقيطي



مساهمة في تفعيل قانون مرتنة مهن الصيد البحري



موريتانيا .. الاستفتاء الذي لا يريده أحد



لكن ولاية لعصابة لا بواكيَّ لها...!!!



وزير الخارجية الموريتاني "فصاحة حسان...و حكمة لقمان"



حجر أغلى من الذهب .. سعره 9 مليون دولار !

وكالات

الأحد 2-10-2016| 20:35

هل تعرف ما هو الحجر الذي يشعر محبو المجوهرات بالشغف لإنفاق كل ما لديهم لإقتنائه؟ إنه حجر اليشب الأخضر الصيني الذي سحر العالم ببساطته وسعره البعيد كل البعد عن البساطة أيضاً، إذ من المتوقع أن يُباع حالياً سواراً من اليشب بسعر يتراوح بين 6.5 و9 ملايين دولار، في مزاد سوثبي في هونغ كونغ.
ووفقا لموقع CNN يُعتبر حجر اليشب من الأحجار “الكريمة” في الصين، بسبب أهميته الثقافية التي يعود تاريخها إلى آلاف السنوات، وقيمته التي ارتفعت في حكم عهد سلالة تشينغ الصينية، حيث كان الحجر يُثمّن بناء على نقاوته.
ولكن، بينما يرتفع الطلب على مجوهرات أحجار اليشب في الصين، وينخفض إنتاجها في ميانمار، فإن أسعار الحجر “الكريم” ترتفع بشكل كبير، ما أدى الى تغير توجهات المشترين الصينيين، وجذب مجموعة جديدة من المشترين الأجانب.
وقد كانت أغلى قطعة مجوهرات مزودة بأحجار اليشب هي قلادة تتضمن الياقوت وأحجار الألماس من تصميم “كارتييه” امتلكتها الوريثة الأمريكية باربارا هوتون، قبل أن تُباع في مزاد سوثبي في هونغ كونغ في أبريل/نيسان من العام 2014، بسعر 27.44 مليون دولار أمريكي.
ويشرح نائب الرئيس وأخصائي المجوهرات في دار كريستيز في آسيا، تشيانغ شيو فونغ، أن أسعار اليشب قد تكون خيالية أحياناً، معتمداً على مثل صيني قديم ينص على مقولة إن “الذهب له قيمته، بينما اليشب لا يقدّر بثمن.”

عودة للصفحة الرئيسية