الحكومة توضح ملابسات تلحين النشيد الوطني تفاصيل حول مشروع القانون النظامي المتعلق بقوانين المالية توقعات مرعبة لعام 2018 الحكومة تصادق على مشاريع قوانين متعلقة بالانتخابات بين الانفراج والانفجار.. 5 تطورات جديدة في الأزمة الخليجية السلطات الادارية تؤكد جاهزية كيهيدي لاحتضان فعاليات الاستقلال دراسة مقارنة حول الحماية الدستورية لحقوق الإنسان في موريتانيا دراسة: صناع السكر خدعوا العالم طوال نصف قرن السعودية: أسرار "سجن الأمراء"...كواليس التفاوض والتحقيق رابطة المزارعين : التخبط في السياسات الحكومية يهدد الثروة الحيوانية الوطنية

حزب سياسي يرفض تعديل الدستور

الاثنين 3-10-2016| 14:30

أطلق نظام الجنرال خلال الأيام الماضية نسخة جديدة من حواراته العبثية التي تفتقر إلي كل الضمانات التي شأنها معالجة جذور الأزمة السياسية المستعصية ويسعي النظام من خلال مهزلته في قصر المؤتمرات إلي الانقلاب علي الدستور وسد كل الأبواب المؤدية للتناوب السلمي علي السلطة وتوفير غطاء شرعي لفساده وظلمه وتجاوزاته
ينطلق الفصل الجديد من الحوار العبثي في وقت تعيش فيه البلاد في مرحلة متقدمة من الأزمات
وضع اقتصادي مزري وتدهور غير مسبوق في ظروف المواطنين جراء ارتفاع أسعار المحروقات والمواد الغذائية وانتشار البطالة ،ومصادرة الحريات ،تسييس القضاء ، واحتكار وسائل الإعلام العمومية ...الخ
إننا في حزب التناوب الديمقراطي وأمام هذ الوضع الكارثي وفي الوقت الذي نعتبر فيه المساس بالدستور خط احمر نسجل مايلي
أولا : نعلن للرأي العام الوطني أن مسرحية الحوار الجديدة التي حدد الجنرال مخرجاتها في خطاب النعمة هي مقدمة خطيرة للعبث بالدستور يخطط من خلالها النظام الديكتاتوري للبقاء في السلطة
ثانيا : نعتبر أي محاولة لتعديل الدستور هي أمر مرفوض وسيفتح الباب أمام مزيد من عدم الاستقرار ويعرض البلاد للكثير من المخاطر
ثالثا : ندعو الشعب الموريتاني إلي رفض الانقلاب علي دستوره والعبث به مقابل تمديد عمر نظام فاسد نهب خيرات الوطن وجوع شعبه وأذله

نواكشوط بتاريخ: 03-10-2016

حزب التناوب الديمقراطي - ايناد


عودة للصفحة الرئيسية