ردا على بيان نقابة الصحفيين الموريتانيين انباء عن تعديل وزاري جزئي وهيكلة جديدة أي مغزى لزيارة الرئيس الصحراوي لمنطقة "الكركرات"؟ موريتانيا: كم ساعة تقضيها في دفع ضرائبك سنويا؟ مفاجأة مايكروسوفت في 2017 صراع التعريب وصيانة الهوية والوحدة الوطنية الاعلان عن مسابقة خارجية لدخول مدارس المعلمين موريتانيا: الظلام.. والحيرة (افتتاحية) كسارات لزيادة إنتاجية المنقبين التقليديين عن الذهب بعد خسارة استفتاء تعديل الدستور.. رئيس وزراء إيطاليا يقرر الاستقالة

الطلاب: عام جديد.. ويستمر النضال..!!

الأربعاء 5-10-2016| 12:33

الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا

مرة جديدة تعود أيام العام الجامعي ويبدأ موسم التحصيل العلمي بعد عطلة صيفية حافلة بالعطاء والنضال حرص فيها الإتحاد الوطني لطلبة موريتانيا على مواكبة هموم الطلاب والسعي الحثيث لإيجاد الحلول لمختلف المشاكل التي تواجههم عبر مداومة صيفية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومختلف كليات جامعة نواكشوط العصرية والمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية، إضافة إلى ربط الطلبة الممنوحين بفروع الإتحاد في الخارج (المغرب، تونس)، كما تم تنظيم عدة أنشطة وفعاليات للتنديد بإقصاء الطلاب من المنح الخارجية ورفضا للتلاعب بحقوقهم المشروعة.

يأتي الافتتاح الجامعي الجديد وسط جملة من التحديات تواجه المنتظم الأكاديمي وتفرض على الجميع التعاطي المشترك معها حتى ننهض بمستوى تعليمنا العالي ونؤسس لعملية تربوية ذات أسس سليمة ومن أبرز هذه التحديات التسيير الأحادي للشأن الأكاديمي والقرارات الإرتجالية التي أدخلت منظمومتنا التعليمية في دوامة المشاكل حيث لا رؤية استراتيجية للتعليم العالي (تقسيم الجامعة إلى جامعتين سنة 2012 ثم دمجها في جامعة واحدة سنة 2016، إنشاء مدرسة وطنية للمعادن وأخرى للأشغال العمومية بألاك ثم دمجهما لاحقا في الأقسام التحضيرية للمهندسين) كما أنه ولأول مرة في تاريخ التعليم العالي الوطني حرم طلاب كلية العلوم القانونية والإقتصادية وكلية الآداب والعلوم الإنسانية والجامعة الإسلامية بلعيون (3 كليات) والمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية و5 تخصصات من المعهد العالي للمحاسبة وإدارة المؤسسات من المنح الخارجية إضافة إلى المتفوقين من طلاب الباكلوريا شعبة الرياضيات والآداب العصرية والأصلية، كما تم حرمان طلاب السنة الثالثة ليصانص وطلاب الماستر من المنحة الدراسية ليتم بعد ذلك القضاء نهائيا على المساعدة الإجتماعية التي كان يستفيد منها آلاف الطلاب سنويا، هذا فضلا عن الزج في الطلاب في عملية انتقال إلى المركب الجامعي لم تكتمل شروطها بعد فلا النقل الجامعي متوفر ولا المطعم الجامعي يستوعب الطلاب ولا السكن الجامعي اكتملت أشغاله بعد، وغير ذلك من المشاكل والعقبات التي لا يتسع المقام لبسطها بالتفصيل.

إننا في الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا بين يدي الافتتاح الجامعي 2016/2017 وإعلاء للمصلحة الطلابية نؤكد على ما يلي:

1 – نهنئ طلاب موريتانيا بالعام الجامعي الجديد ونخص الطلبة الجدد في كافة مؤسسات التعليم العالي متمنين لهم مشوارا أكاديميا حافلا بالتميز والنجاح آملين أن يشكلوا نقلة نوعية في العمل الطلابي نحو مزيد من العطاء والنضال.

2 – ندين القمع الذي تعرض له طلاب المدرسة الوطنية للمعادن والمدرسة العليا للأشغال العمومية بألاك والمدرسة العليا متعددة التقنيات في أول أيام العام الجامعي الجديد إثر تنظيمهم لمسيرة سلمية للمطالبة بحقوقهم بعد أن قضت سياسات الوزير الإرتجالية بإجبارهم على إعادة سنة جامعية كاملة دون وجه حق بعد أن تجاوزوا في الإمتحانات النهائية في مؤسساتهم.

3 – ندعوا إلى مراجعة شاملة للمناهج التربوية بما يضمن موائمة مخرجاتها مع متطلبات التشغيل، وتوفير الكادر البشري الكافي لضمان تكوين نوعي للطلاب الموريتانيين، وتحديث المكتبات وتجهيزها بالكتب والمراجع الضرورية إضافة إلى توفير مكتبات الكترونية في كافة مؤسسات تعليمنا العالي.

4 – ندعوا إلى فتح الماستر في جميع مؤسسات التعليم العالي الوطني وتعميمها على كافة التخصصات وإنهاء حالة الإرتباك التي تطبع سيرها في معظم كليات الجامعة بما يضمن استفادة أكبر عدد من الطلاب.

5 – ندعوا إلى الإنهاء العاجل للأشغال في بقية وحدات المركب الجامعي الجديد (مباني كلية العلوم القانونية والإقتصادية، المكتبة الجامعية، السكن الجامعي، المطعم الجامعي) وتوفير الآليات الضرورية لدخول جامعي سلس للطلاب.

6 ـ نرفض بشكل قاطع المساس بالمكتسبات الطلابية ونؤكد على وجوب التراجع الفوري عن القرارات الجائرة التي طالت المنح الطلابية في الداخل والخارج (إلغاء قرار اللجنة الوطنية للمنح مارس 2015، إلغاء تمثيل الطلاب في اللجنة الوطنية للمنح..إلخ) وعلى تطوير المنظومة الخدمية وتفعيلها بما يضمن تحسين الظروف المادية والمعنوية للطلاب.

7 – ندعوا كافة المناضلين والمناضلات إلى الاستعداد لكافة الخيارات النضالية من أجل الدفاع عن الكرامة الطلابية المهدورة واستعادة الحقوق المسلوبة.

 عن المكتب التنفيذي:

الأمين العام: جبيب الله ولد اكاه

نواكشوط بتاريخ 05/10/2016


 


عودة للصفحة الرئيسية