الدبلوماسيون المهنيون: بيان تثمين وإشادة

الخميس 6-10-2016| 16:00

بعد ما ألفناه من فساد ومحسوبية في تسيير الموارد البشرية في وزارة الخارجية ،فإننا نشيد بما يلي :
اولا: سياسة فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز التي أصلحت جذريا الخلل الأكبر في مجال الاكتتاب بانتهاج سياسة المسابقات من خلال اكتتاب 140 اطارا دبلوماسيا ما بين 2009- 2015 بطريقة شفافة ونزيهة .
ثانيا: المجهودات الجبارة التي يقوم بها معالي وزير الخارجية د. اسلك ولد احمد أزيد بيه من اجل العدالة في استغلال الأُطر الدبلوماسيين على أحسن وجه ، وهو ما تجلى في ما يلي : -
1- عدم الرضوخ للضغط الرهيب من طرف الوجهاء واصحاب النفوذ لتحقيق رغباتهم الخاصة في التعيين.
2- إصدار اعلان تاريخي يحدد المعايير المطلوبة والمتبعة من اجل التعيين في وظائف دبلوماسية معينة .
3- القيام بتحويلات دبلوماسية شملت فقط ولأول مرة في تاريخ الوزارة دبلوماسيين مهنيين من خريجي المدرسة الوطنية للإدارة ،
لذلك فان رابطة الدبلوماسيين المهنيين الموريتانيين تثمن عاليا الإصلاحات العملية التي تقوم بها وزارة الشؤون الخارجية والتعاون في مجال تسيير الموارد البشرية ، وتتوجه بالشكر الى معالي الوزير د. اسلك ولد احمد أزيد بيه وطاقمه المحترم ، ومن خلالهم الى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد واد عبد العزيز .

عودة للصفحة الرئيسية