رهان التعديلات الدستورية



أيهما سينتصر في غامبيا: عزيز أم ماكي؟



حراك ضد التعديلات الدستورية



حوار بنتائج عكسية!



العلاقات الثقافية الموريتانية المغربية بين الأصالة والحداثة



حديث في تسبيب الأحكام والقرارات القضائية



مدينة الماء: قصة الخطر المحدق بالعاصمة نواكشوط



الصيد البحري: سياسة الحصص الفردية الكارثية



شكرًا فخامة الرئيس



مساهمة في تفعيل قانون مرتنة مهن الصيد البحري



موريتانيا .. الاستفتاء الذي لا يريده أحد



لكن ولاية لعصابة لا بواكيَّ لها...!!!



رابطة العلماء الموريتانيين تصدر موقفها من الحوار

بيان

الخميس 20-10-2016| 13:57

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد؛
فإن رابطة العلماء الموريتانيين تثمن عاليا دعوتها للمشاركة في فعاليات جلسات الحوار الشامل، التي انعقدت في الفترة ما بين: 2 إلى 19 اكتوبر 2016م والتي حضرها جمع من أصحاب الرأي ورؤساء الأحزاب، وذلك لتداول قضايا تهم البلد في حاضره ومستقبله.
وقد انتدبت الرابطة لهذا الغرض، نخبة من الشخصيات الإسلامية ذات المعرفة السامية بالشريعة ومقاصدها، والعارفة بتحديات العصر. وتعتبر الرابطة أن هذه الدعوة تجسيد للمبادئ الإسلامية التي على أساسها بنيت بلاد شنقيط من أول يوم في الماضي والحاضر والمستقبل.
وبتلك المناسبة فإن الرابطة تثمن تشبث جميع المشاركين بالثوابت وبالطابع الإسلامي للدولة، مما يخدم الوحدة الوطنية واللحمة الاجتماعية.
وتوصي بما يلي:
1- التأكيد على إسلامية الدولة: من خلال التنصيص على ذلك في ديباجة الدستور، وفي مادة مستقلة تنص على المرجع الوحيد للقانون هو الإسلام، إضافة إلى تأشيرة إسلامية تنص من جهة مختصة على خلو القانون مما يخالف الشريعة الإسلامية.

2- بوجوب التحلي بالأخلاق الإسلامية: لجميع المسؤولين في الدولة.

3- تدين أي مساس بالمقدسات الإسلامية: واعتبارها جريمة تعرض صاحبها للعقوبة.

حمدا بن التاه

عودة للصفحة الرئيسية