إطلاق حملة للتحسيس بنتائج الحوار

الاثنين 24-10-2016| 23:00

قبل أيام اختتم الحوار الوطني الشامل الذي شاركت فيه الأغلبية بكل مكوناتها وأطياف وازنة من المعارضة الوطنية. وقد تأكد للجميع ما كنا نقول من أن هذا الحوار حوار مفتوح ودون خطوط حمراء طرح الجميع فيه أفكارهم وآرائهم بكل حرية وروح وطنية، مما سهل على المتحاورين الخروج بنتائج جيدة تخدم القضايا الوطنية. وكان خطاب الرئيس ختام مسك، أسكت كل مشكك وأفشل كل الدعايات المغرضة. فهنيئا للرئيس الوطني الشجاع وهنيئا للشعب الموريتاني على نجاح الحوار.
ومن هنا نعلن انطلاق حملة وطنية شاملة للتعبئة والتحسيس لإنجاح مخرجات الحوار الوطني الشامل والاستفتاء الدستوري المرتقب، كما ندعو كافة القوى السياسية إلى الالتحاق والمشاركة الفاعلة للإسهام في بناء موريتانيا موحدة ومزدهرة ومستقرة وعادلة.

اتحاد أحزاب قوى الأغلبية الديمقراطية
نواكشوط، بتاريخ 24/10/2016

عودة للصفحة الرئيسية