مياه الامطار تغمر بعض المناطق وتوقع تساقطات جديدة

وكالات

الأربعاء 26-10-2016| 16:18

غمرت مياه الأمطار التي سجلت مؤخرا في بلدية معدن العرفان التابعة لمقاطعة أوجفت مساحات مخصصة لزراعة النخيل والخضروات.

وقامت السلطات بحملة لمعاينة الأضرار الناتجة عن هذه الأمطار التي تسببت في خسائر في المزارع بالبلدية الواقعة في ولاية آدرار في الوسط الموريتاني، والتي تتميز بطابعها الزراعي حيث يعمل غالبية السكان في زراعة النخيل والخضروات.
وتتوقع مصادر الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية يوم غد الخميس، أن تتميز الوضعية العامة للطقس بهبوب رياح ضعيفة إلى معتدلة شمالية شرقية إلى شرقية على عموم البلاد و ستغير إتجاهها إلى شمالية غربية على طول السواحل.

وسيؤدي مرور تيار نفاث إلى سماء متوسطة الغيوم إلى غائمة مع إحتمال تساقطات مطرية على كل من تيرس زمور و إينشيري و داخلت نواذيبو.

عودة للصفحة الرئيسية