ندوة حول "الترجمة وتأثيرها الثقافي في عصر العولمة" أردوغان الغاضب يهدد ألمانيا وأنقرة تستدعي سفيرها شركات جزائرية كبرى تدخل السوق الموريتاني مؤشر القراءة العربي: أرقام مثيرة حول وضع موريتانيا حزب موريتاني: الدرس الغامبي يستحق التأمل القوات الحكومية السورية تسيطر على حلب القديمة بيان مشترك لنقابات الأساتذة والمعلمين حول الاسترجاعات تعريف علم التاريخ وحديث عن محنته في موريتانيا قضية سونمكس: الإفراج عن ولد اسبيعي بعد ساعات من إيداعه السجن فيديو: الملك سلمان يرقص في قطر

بعد وزير الصحة الموريتاني .. "مدني" يسخر من السيسي

المصري اليوم

السبت 29-10-2016| 13:53

الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد مدني


استنكر دبلوماسيون حديث الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد مدني، وسخريته من حديث سابق للرئيس عبد الفتاح السيسي، حول استخدامه الثلاجة في شرب المياه فقط لمدة 10 سنوات.


كان مدني، سخر من تصريحات الرئيس "السيسى"، وأخطأ في اسم الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي في أثناء كلمته في حفل افتتاح المؤتمر، حيث ناداه بـ"السيسي" بدلاً من "السبسي"، ثم تدارك الخطأ بقوله: "هذا خطأ فاحش.. أنا متأكد أن ثلاجتكم فيها أكثر من الماء فخامة الرئيس".


وأكد السفير رخا احمد، عضو المجلس المصري للشئون الخارجية أن تصريحات "مدني" خرجت عن اللياقة وتجاوزت الحدود مستنكرًا تدخل أي شخص في الشأن الداخلي المصري. وفي تصريحات خاصة لـ"المصريون" أكد "رخا" أن الرد المصري المناسب يتمثل في لفت نظر "مدني" عن طريق المندوب المصري في المنظمة قائلا: "لا يجب تكبير الموضوع".


وكانت وزارة الخارجية المصرية كلفت مندوبها لدي المنظمة بتقديم احتجاج على موقف أمينها العام، حسب المتحدث باسم الخارجية ، أحمد أبو زيد في بيان له مؤكدًا أن مصر أُحيطت علمًا باعتذار "مدني" عن موقفه، وسوف تتابع مع المنظمة تحديد الإجراءات الواجب اتخاذها لتصحيح هذا الأمر.


وأوضح "رخا" أن " مدني" معروف عنه التسرع في إصدار التصريحات مستشهدا بسخريته من وزير الصحة الموريتاني من قبل، حول عدم وجود رعاية صحية هناك، حينما استضافت موريتانيا القمة العربية.


وأشار إلى أن رئيس منظمة التعاون الإسلامي أساء في عدد من المحافل الدولية من قبل واصفا إياه بأنه متسرع وعنده نزعة عدوانية مستنكرا تناول الأمر على أن "مدني" وزير سعودي سابق لأن السعودية لا دخل لها بالأزمة.


وعن حتمية إقالته من منصبه على خلفية تلك التصريحات، "قال "رخا": "مش للدرجة دي..هو ارتكب خطأ كبيرا بس مش لدرجة إنه تتم إقالته"، مؤكدًا أن الرجل استعان بتصريح أدلي به "السيسى" بالفعل ولم يقل حاجة سرية.


ونفى احتمال إن تطالب مصر بإقالته مرجعًا الأزمة إلى الإعلام المصري الذي كبر الموضوع، حسب قوله قائلاً: "الإعلام قال للي ما يعرفش اعرف وإحنا اللي فضحنا نفسنا بنفسنا"، مشددًا على ضرورة عدم الاهتمام بالأزمة وإغلاقها عند حدود المؤتمر.


ومن جانبه، شدد السفير أحمد القوصى على ضرورة عدم تصعيد الأمور خاصة بعدما أصدر رئيس منظمة التعاون الإسلامي بيانا اعتذر فيه عما بدر منه. وكان مدني، أصدر بيانًا اعتذر فيه عن عباراته التي أساءت للسيسى، مؤكدًا أنها كانت على سبيل المزاح والدعابة ولم يقصد الإساءة للقيادة المصرية ممثلة في فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى.


وأوضح "مدني"، أنه يحترم السيسى الذي يكن له تقديرًا كبيرًا كقائد عربي مُحنك يقود دولة عريقة تحتل مكانة كبيرة في قلب كل عربي ومسلم، وشعب عظيم صاحب تاريخ وحضارة. وقال: إن رئاسة مصر لمنظمة التعاون الإسلامي في الفترة السابقة أتاحت لي فرصة لقاء فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى مرات عدة، إذ استمعت إلى رؤيته الثاقبة حول تعزيز العمل الإسلامي المشترك والتضامن الإسلامي. وأشاد مدني بالحوار الهادف والشفاف الذي أجراه الرئيس السيسى مع الشباب المصري، وذكر بأنه يمثل نهجًا متفردًا في لقاء القيادة بالشباب للتفكر حول قضايا الوطن، وذلك في إطار الاهتمام بالشباب لأنهم قادة المستقبل، لافتًا إلى أن رؤية السيسى في هذا الصدد تتوافق مع خطط المنظمة التي تضع قضايا الشباب في أولوية أجندتها.


وأضاف "القوصى" في تصريحات خاصة لـ"المصريون" أن "مدني" أكد احترامه للقيادة المصرية موضحًا أن الموقف كان علي سبيل المزحة ولم يقصد الإهانة أو التقليل من النظام المصري. واستنكر تدخل أي مسئول غير مصري أيًا ما كانت درجته في الشأن الداخلي المصري خاصة مع احترام المصريين للنظام الحالي وعدم سماحهم تناوله بالمزاح في المحافل الدولية.


وعن احتمال إقالة "مدني" من منصبه على خلفية تصريحاته أكد "القوصى" أنه لا يجب تصعيد الأمور أكثر من هذا خاصة أنه لا يمكن إقالته إلا باتفاق جميع الدول الأعضاء في المنظمة بالإضافة إلى أنه قدم اعتذاره عما بدر منه.


وكان السيسى قال في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر الشباب المقام في شرم الشيخ حاليًا "والله العظيم أنا قعدت 10 سنين ثلاجتي كان فيها مية بس، ومحدش سمع صوتي، وأنا من أسرة غنية جدًا، وأنا آسف أنني أقول ذلك عن نفسي، ولكن هي عزة النفس وعفة النفس، أمر لا يأتي بالسهل، أن تعتمد على نفسك فقط، أمر ليس بالسهل".


 


عودة للصفحة الرئيسية