الوزير ولد اجاي: هنالك محاولات للمساس بالاستقرار باحثون من مصر وموريتانيا والجزائر يحصدون جائزة الشباب العربي 2017 حزب يكشف نقاط الخلاف في المشاريع المقترحة للجنة متابعة الحوار أي من هؤلاء الخمسة سيخلف الرئيس عزيز؟ ما هو مصير الحكّام بعد إسقاطهم؟ لهذا السبب لم يعلن موغابي استقالته عيد المولد النبوي الشريف يوافق الجمعة فاتح دجمبر 2017 "المبادرة الطلابية": نرفض عودة الممارسات القمعية تواصل: نطالب بتقديم المتورطين فى تعرية الشاب للعدالة المقاومة.. مثالب التناول و مخالب ضعف التوثيق/الولي سيدي هيبه

مدير أمن الدولة يشرح ملابسات التحذيرات الامريكية والفرنسية لمواطنيهم

صحيفة نواكشوط

الخميس 3-11-2016| 23:30

نفى المفوض الاقليمي سيدي ولد باب الحسن مدير إدارة أمن الدولة ما أسماها الشائعات التي راجت في البلاد قبل أسبوعين.
وأضاف مدير أمن الدولة الذي كان يتحدث مساء اليوم الخميس عبر التلفزيون الرسمي أن هذه الشائعات ترجع بالأساس الي مصدرين:

الأول: معلمة فرنسية تعرضت لمحاولة اغتصاب مشيرا إلي أنها لم تتصل بالأمن مباشرة وبعد الاطلاع على قضيتها عبر وسائط أخرى، تم التأكد من أنها لم تتعرض للاغتصاب ولا لاعتداء يهدد حياتها وقد غادرت هذه السيدة -يقول ولدباب الحسن- البلاد في ظروف غامضة.

الثاني: هو مجموعة تم القبض عليها وتتكون من ثلاثة أشخاص وقائدها لا يتمتع بقواه العقلية سبق أن نشرت منشورات على الشبكة العنكبوتية.

وخلص ولد باب الحسن الي أن البلاد آمنة ولم تسجل بها أي عملية إرهابية وأنه تم نشر وحدات أمنية متخصصة في عموم التراب الوطني.

وكانت السفارتان الفرنسية والأمريكية قد تحدثتا في بيانين منفصلين عن شبه انفلات امني بنواكشوط.


عودة للصفحة الرئيسية