شركة اسنيم تواجه أزمة التقاعد الجماعي لكبار أطرها

ازويرات ميديا

الخميس 10-11-2016| 19:00

من المقرر أن يحال إلى التقاعد مع نهاية سنة 2016 مجموعة من عمال الشركة الوطنية للصناعة والمناجم سنيم من بينهم بعض المديرين السامين ورؤساء قطاعات وعمال من الطبقة الوسطى.
ونظرًا لكون بعضهم لم يتم التحضير بشكل كافي لمن سينوبه في عمله بعد تقاعده فقد راجت شائعات في الأوساط العمالية أن الشركة عرضت عليهم تمديد فترة عمل كل واحد منهم في حال رغب في ذلك لمدة سنة قبل أن يحال إلى التقاعد غير أن تحريات ازويرات ميديا أكدت أن الإدارة العامة للشركة لم تتصل بأحد من المعنيين لهذا الغرض على الأقل حتى اليوم دون نفي أن تكون على نية من ذلك في المستقبل.
وكان الإداري المدير العام الأسبق لشركة سنيم كان أسمان قد اتخذ قرارا بتمديد فترة العمل للمتقاعدين لفترة 3 سنوات لكل عامل تحتاج الشركة لخدماته ويكون راغبا في ذلك تفاديا لإفراغ الشركة من الكفاءات غير أن هذا القرار ألغاه خلفه الطالب ولد عبدي فال.
ومن المقرر أن يحال إلى التقاعد مع نهاية دجمبر لهذه السنة 77 عامل في مدينة ازويرات وحدها من بينهم 6 أُطر فيما تضم لائحة المتقاعدين في انواذيبو 47 عامل من بينهم 5 أُطر وهو ما يعني أن الشركة ستخسر خدمات 124 عامل خلال نهاية السنة من ضمنهم 11 إطارا.
هذا وفي حال قررت الشركة بشكل رسمي التمديد لهؤلاء لمدة سنة فيستفيدون خلال السنة القادمة من تمديد تنوي السلطات المصادقة عليه في البرلمان يسمح بتمديد فترة التقاعد من 60 سنة إلى 65 سنة


عودة للصفحة الرئيسية