تقرير للأمم المتحدة: موريتانيا تأخرت في نشر «القوة المشتركة» هذا ماقالته السعودية عن زيارة مسؤول كبير سراً لإسرائيل مرتضى: "ساحر" يعيش في موريتانيا سبب خسائر الزمالك "التفاهم المسلحة": لن تسمح بتطبيق القرارات المتخذة في غيابنا الجزائر: الخارجية المغربية أسمعتنا "كلاما بذيئا" مشاورات حول الخطوة المقبلة في أزمة قطر حزب جديد ينضم إلى اتحاد أحزاب قوى الأغلبية استئناف جزئي لبث القنوات الخاصة بعد قطعه ليومين مدينة أوروبية تدفع المال لمن يسكنها أزمة السياسة و الإعلام و المواطن

ندوة حول "تأثير المقاومة الشعبية في القصيدة الموريتانية المعاصرة"

الاثنين 14-11-2016| 13:00

في إطار سلسلة الندوات الثقافية وبرعاية سفارة جمهورية مصر العربية ينظم مركز مصر للعلاقات الثقافية والتعليمية ندوة بعنوان "تأثير المقاومة الشعبية في القصيدة الموريتانية المعاصرة" بقاعة الندوات بالمركز وذلك يوم 24/11/2016 الساعة السادسة مساء ويحاضر في هذه الندوة الكاتب الإعلامي والصحفي السيد الأستاذ / الولي ولد سيدي هيبة والدكتور/ أحمد حبيب الله الأستاذ بجامعة نواكشوط.
وسوف يفتتح سعادة السفير / ماجد نافع سفير جمهورية مصر العربية فعاليات هذه الندوة التي تهدف إلى تسليط الضوء على تأثير المقاومة الشعبية في إظهار نوع من الشعر يمكن أن يطلق عليه شعر التحرير الذي يذكي روح الوطنية لدى أفراد الشعب الموريتاني ويذكر ببطولات المقاومة و تضحيات الموريتانيين من أجل الحصول على الإستقلال الذي تحقق في 28/11/1960.
وأصبحت هذه المقاومة و الإستقلال ملهما لشعراء بلد المليون شاعر في التغني بأمجاد المقاومة التي أصبحت تدرس في كتب التاريخ وكانت سببا في إحداث نهضة ثقافية حيث فتحت شهية الكتاب والمثقفين في كتابة المؤلفات و قصائد الشعر تخليدا لذكرى الإستقلال.
و أكد الأستاذ/ الولي ولد سيدي هيبة أن للقصيد دور هام في كل ما يخاطب وجدان الشعوب ويتعلق بتاريخها و المكانة التي تريد لنفسها بين الامم وهو بذلك ركن أساسي في المفهوم الأدبي لدى الشعب الموريتاني و أوضح الدكتور / نشأت ضيف مدير مركز مصر للعلاقات الثقافية والتعليمية أن هذه الندوة تأتي ضمن مشاركة الشعب الموريتاني الشقيق في إحتفالاته لتخليد أعياد الإستقلال والمقاومة الموريتانية.



عودة للصفحة الرئيسية