السنغال تخفض أسعار الكهرباء قيادي معارض: نرفض أي حل يقوم على الانقلابات العسكرية هل كافأ ولد عبد العزيز الرجل الذي أوصله للسلطة؟ تازيازت تدعم البنى الصحية الموريتانية بهدية قيمتها 180 مليون أوقية في ازويرات : وضع اللمسات الاخيرة لإطلاق حزب سياسي جديد زيادة خيالية في الانفاق العسكري الأمريكي البوليساريو: الانسحاب المغربي من "الكركرات" ذر للرماد إشارة إنذار لقطر من موريتانيا والسنغال ولد ميني للنواب: مصادقتكم علي التعديلات الدستورية خيانة للأمانة تعاضد الضعفا ..!!

أساتذة ينتفضون ضد "الاحتجاز الظالم لمستحقاتهم"

بيان

الأربعاء 16-11-2016| 19:53

2016 وقفة احتجاجية أمام وزارة التهذيب الوطني، للتنديد بمماطلة الوزارة في تحقيق أي من بنود العريضة المطلبية للأساتذة

نظمت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي (SIPES) زوال اليوم الأربعاء 16 نوفمبر 2016 وقفة احتجاجية أمام وزارة التهذيب الوطني، للتنديد بمماطلة الوزارة في تحقيق أي من بنود العريضة المطلبية للأساتذة.
ورفع الأساتذة المحتجون شعارات ترفض أي إقرار لنظام أسلاك التعليم الثانوي بغير الصيغة التوافقية لسنة 2012، وتشجب وتدين المرسوم 082/2016 المتعلق بتبسيط وملائمة أجور موظفي الدولة، الذي أخر تقدمات الأساتذة وحرمهم من المستحقات المالية لتلك التقدمات.
وفي كلمة ألقاها بالوقفة الاحتجاجية، ندد الأمين العام لنقابة(SIPES) السيد: أحمد محمود ولد بيداه بسياسة التسويف التي تنتهجها الوزارة في تعاطيها مع مطالب الأساتذة المودعة لديها، والتي تتوجها اليوم بإغلاق أبواب الوزارة أمام الأساتذة.
وعبر الأمين العام عن رفضهم في SIPES لما أسماه "الاحتجاز الظالم من طرف وزارة المالية للمستحقات المالية المتأخرة للأساتذة من السنة الماضية، وتؤكد تمسكنا بحق الاسترجاع المالي للراتب حال تقديم المبررات."
هذا وقد دعا ولد بيداه إلى ضرورة الإسراع بتحسين ظروف الأستاذ الموريتاني ماديا ومعنويا، مؤكدا أن هذه الوقفة ليست إلا البداية في إطار سلسلة من الأنشطة النضالية الرامية إلى انتزاع حقوق الأساتذة كاملة وغير منقوصة.

عودة للصفحة الرئيسية