في الذكرى المئوية لرحيل الشيخ سعدبوه ظهور علني نادر لرئيس الإمارات العربية المتحدة إردوغان: الدوحة تسير في الطريق الصحيح الأسد في حماة "على بعد خطوات من الانتصار" أسوأ حالة وباء للكوليرا في العالم تعصف باليمنيين موريتانيا الممارسة السياسية بين الوفاء والمصلحة حدث في مثل هذا اليوم 25 يونيو تفوق موريتانيين في مسابقة التبريز الفرنسية في الرياضيات كلمة رئيس الجمهورية بمناسبة عيد الفطر المبارك يوم الإثنين الموالي ليوم عيد الفطر عطلة معوضة


تغييرات في الأفق



شهر الحسم فى موريتانيا



ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



ملاحظات حول الحماية القانونية للطفل في موريتانيا



دوافع وأدوات التغلغل الإسرائيلي بغرب إفريقيا



حديث في البحث عن طرق جديدة للطعن بالنقض



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحرير



في ضيافة المغول



لجنة حكومية تجهل التقرير المرفوع باسمها ... !



أوجفت بين تنكُر الأبناء وتهميش الحكومة



الإستفتاء: المجلس الجهوي أو واجب التصويت ب "نعم"



تهنئة وشكر خاص من الرئيس ولد محم

السبت 19-11-2016| 17:39

في طريق عودته من تكانت عقد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ / سيدي محمد ولد محم سلسلة من الاجتماعات بجمع غفير من أطر ومناضلي الحزب في كل من مركز لخشب الإداري وبلدة القبه التاريخية ومركز أنبيكه الإداري، تم خلالها تبادل وجهات النظر معهم حول الأوضاع العامة للولاية، كما قدم لهم ومن خلالهم لكافة سكان تكانت شكره على حفاوة الاستقبالات التي نظموها لفخامة رئيس الجمهورية الأخ/ محمد ولد عبد العزيز الرئيس المؤسس للحزب خلال زيارة التفقد والاطلاع التي أداها للولاية الأيام الماضية.

كما شكر رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية من جهة أخرى المناضلين من أعيان ومنتخبين وأطر على التزامهم الدائم بتوجهات الحزب ومواكبة برامجه، مثمنا فيهم الروح الحزبية والحس الوطني.

هذا وقد عاد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية والوفد المرافق له إلى العاصمة انواكشوط صباح الجمعة 18 نوفمبر 2016.م

مصدر الخبر/إعلام حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

عودة للصفحة الرئيسية