محامي صدام حسين يكشف السر الأهم عن الرئيس العراقي الراحل مصدر رسمي يكشف حقيقة مقتل عبد الملك الحوثي إقرار هدنة إنسانية في سوريا لمدة 30 يوما احذر حذف الرسائل على واتس آب لهذا السبب إيسوفو: الفوضى في ليبيا انعكست على دول الساحل صدور ترجمة كتاب "قضية اللغة في موريتانيا" كيف تستفيد موريتانيا من ثرواتها البحرية بشكل أفضل؟ تواصل يحذر "من أي عمل يحيد العملية التربوية عن مسارها" خطاب "الكراهية" وداء"الأحزاب الهشة" وترياق الكتلة التاريخية(4) الرئيس عزيز يدعو إلى "تلافي التعقيدات البيروقراطية"

ولد محم فى اطار للتعبئة لزيارة الرئيس

الخميس 24-11-2016| 09:52

في إطار الاستعداد لتخليد الذكرى السادسة والخمسين لعيد الاستقلال الوطني المجيد بمدينة أطار عاصمة ولاية آدرار، وصل رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم إلى مدينة أطار ظهر اليوم الأربعاء 23 نفمبر2016م مرفوقا بوفد رفيع المستوى من قيادة الحزب وذلك للدخول مباشرة في حملة تعبئة وتحسيس استعدادا لزيارة فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز الذي خص هذه المدينة بشرف تنظيم حفل رفع العلم الوطني في ذكرى التضحية والبذل في سبيل الانعتاق والتحرر
.جموع غفيرة من أطر ومنتخبي وأعيان ولاية آدرار ورؤساء الهيئات القيادية والقاعدية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية بها اصطفوا لدى مدخل عاصمة الولاية على جنبات الطريق الرئيسي المؤدي إلى وسط مدينة أطار ترحيبا بمقدم رئيس الحزب والوفد المرافق له تعبيرا عن تشبثهم بخيارات الحزب النابعة من توجهات رئيسه المؤسس فخامة رئيس الجمهورية الأخ محمد ولد عبد العزيز.

ومن المتوقع أن يشرف رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم خلال الأيام المقبلة على سلسلة من النشاطات السياسية الميدانية والاجتماعات الحزبية الممهدة لاستقبال رئيس الجمهورية في آدرار، حيث سيشرف سيادته على النشاطات الرسمية المخلدة لعيد الاستقلال الوطني المجيد، مع كل ما تحمله هذه الزيارة من رمزية خاصة في هذه الولاية التي كانت إحدى قلاع المقاومة الوطنية الثقافية والعسكرية الصامدة في وجه الاستعمار.

كما ينتظر أن يقوم رئيس حزب الاتحاد والوفد المرافق له بزيارات ميدانية لمختلف مقاطعات الولاية تعبئة لزيارة رئيس الجمهورية لها خلال الأيام اللاحقة لإشرافه على فعاليات تخليد ذكرى الاستقلال الوطني الأغر في مدينة أطار.

مصدر الخبر/إعلام حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

عودة للصفحة الرئيسية