السنغال تخفض أسعار الكهرباء قيادي معارض: نرفض أي حل يقوم على الانقلابات العسكرية هل كافأ ولد عبد العزيز الرجل الذي أوصله للسلطة؟ تازيازت تدعم البنى الصحية الموريتانية بهدية قيمتها 180 مليون أوقية في ازويرات : وضع اللمسات الاخيرة لإطلاق حزب سياسي جديد زيادة خيالية في الانفاق العسكري الأمريكي البوليساريو: الانسحاب المغربي من "الكركرات" ذر للرماد إشارة إنذار لقطر من موريتانيا والسنغال ولد ميني للنواب: مصادقتكم علي التعديلات الدستورية خيانة للأمانة تعاضد الضعفا ..!!

قصة قرية تحول سكانها إلى مليونيرات في يوم واحد

وكالات

الأحد 27-11-2016| 17:50

تحول جميع سكان قرية إسبانية إلى مليونيرات بين ليلة وضحاها بعد وفاة أحد الأثرياء، والذي أوصى بجزء من تركته لأهل قريته.

وكان الملياردير الإسباني أنطونينو فيرنانديز، (99 عاماً)، قد أوصى قبل وفاته في أغسطس الماضي بمنح جميع سكان قرية "سيريثالز ديل كونداو"، التي وُلد فيها، البالغ عددهم 80 شخصاً مبلغ 210 ملايين دولار أميركي تقريباً، بحسب ما ذكرت صحيفة "تلغراف" البريطانية.

وبلغ ما حصل عليه كل فرد من أفراد القرية بعد تقسيم المبلغ نحو 2.5 مليون دولار، وفقا لهافينغتون بوست.

وفوجئ أهالي القرية بوصية فيرنانديز، الذي هاجر إلى المكسيك عام 1949 عندما كان يبلغ من العمر 32 عاماً، خصوصاً أنه عاش فيها أياماً صعبة وسط عائلة فقيرة مع إخوته الـ13، وهو ما أجبره على ترك الدراسة في سن الـ14، لعجز أبويه عن تحمل تكاليفها.

واستطاع فيرنانديز بعد هجرته أن يحقق نجاحاً كبيراً في إدارة إحدى الشركات المتخصصة في إنتاج المشروبات، والتي لاقت قبولاً واسعاً في الولايات المتحدة والمكسيك.

ولم يكتف فيرنانديز بذلك؛ بل أوصى ببناء مركز ثقافي جديد، إلى جانب مؤسسة تنموية غير ربحية لخدمة أهالي القرية (عدد موظفيها نحو 300 موظف).

عودة للصفحة الرئيسية