قيادي فى المعارضة: المنتدي له رغبة فى عزل المعارضة المحاورة..

الأحد 15-04-2018| 15:30

قال ادومو ولد عبدي ولد اجيد، الأمين العام لحزب الوئام، انه " يبدو ان الثقة لم تعد موجودة داخل الاغلبية لحجب المعلومات الاساسية عن الحكومة وكانها جهة منفرة"، فى إشارة الى تصريحات رئيس حزب تواصل بان فريق السلطة المفاوض أكد على سرية المفاوضات مع المنتدى وان الحكومة ليست على علم بها.

وأضاف ولد الجيد، الذي يشغل أيضا منصب الأمين العام لمؤسسة المعارضة، "كما يبدو ان في المنتدي من له رغبة في عزل المعارضة السابقة في الحوار العلني مع النظام والحصيلة ان الثقة مازالت مفقودة بين الاطراف مع الاسف".
وتابع فى تدوينة على صفحته على الفيسبوك اليوم قائلا "اري شخصيا ان المفاوضات السرية من اجل ضمان الشفافية في الانتخابات او احترام الدستور و القوانين ليس بالامر الذي يتطلب كل هذه السرية التي اصبحت و كانها ممهد من ممهدات الحوار في الوقت الذي تتشارك وتتقاطع كل الاحزاب السياسية وتقولها وتطالب بها علنا في كل المناسبات (الشفافية، حياد الادارة، احترام الدستور و القوانين الانتخابية...).

 

وشدد القيادي فى المعارضة المحاورة على انه "اصبح من الضروري عزل كل من كون عرقلة امام التصالح والمساهمة في تهدئة وايجاد مناخ سليم يضمن مشاركة الجميع في تسيير الشأن العام. وبقدر وضوح الامور الان نتطلع الي قرارات تضمن حسن النية من اجل بناء هذه الثقة التي اضعفتها القدرة علي عدم حمل السر من لندن الجميع".

عودة للصفحة الرئيسية