بيان من التيار الوطني التقدمي

الأحد 15-04-2018| 18:30

بيان/ادانة للعدوان الثلاثي على سوريا

تابعنا - بألم ومرارة - نبأ العدوان الغربي الغاشم على أرض عربية عزيزة على قلوبنا جميعا
ذلك العدوان السافر الذي استهدف سورية الحبيبة؛ قلب العروبة النابض؛ وعاصمتها دمشق الفيحاء أقدم عاصمة في التاريخ.
إن أعضاء التيار الوطني التقدمي – وبهذه المناسبة – يؤكدون على ما يلي :
1- يدينون ويستنكرون هذا العدوان الظالم الذي يهدف إلى تدمير البنية العلمية والعسكرية لقطر عربي شقيق؛ تحت ذرائع واهية وهي الذرائع نفسها التي تم بها تبرير تدمير بلدين عربيين شقيقين هما العراق وليبيا.
2- يؤكدون للرأي العام الوطني والعربي أن هذا العدوان لن يخدم سوى الكيان الصهيوني الذي يغتصب أرض فلسطين ويشرد ويضطهد شعبها؛ خصوصا أن الدول التى تتزعم هذا العدوان هي الدول عينها التي تدعم وتسلح وتدافع في المحافل الدولية عن هذا الكيان الغاصب.
3- يعلنون رفضهم المبدئي لمحاولة الدول الغربية فرض وصايتها على شعوب العالم عبر التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

نحن والحق أكثرية

المكتب الاعلامي للتيار
حرر في نواكشوط بتاريخ 15 إبريل 2018

عودة للصفحة الرئيسية