بيان لتيار الوفاق الوطني

الأربعاء 16-01-2019| 00:30

بعد البيان الصادر عن رئاسة الجمهورية والذي أكد على الموقف الثابت والحاسم لرئيس الجمهورية السيد: محمد ولد عبد العزيز من مبادرة التعديل الدستوري الهادفة إلى المساس بمبدأ التناوب الديمقراطي ،فإنه يطيب لنا في المكتب التنفيذي لتيار الوفاق الوطني التعبير عن مايلي:

أولا- تثميننا ومباركتنا لرئيس الجمهورية على هذا الموقف الوطني والديمقراطي الذي آثر فيه احترام الدستور وتكريس التناوب وإعلاء المصالح العليا للوطن، على أي حسابات شخصية أو سلطوية، ونحن على يقين أن هذا الموقف سيفتح له دخول التاريخ الوطني من أوسع أبوابه .

ثانيا- تقديرنا العميق للمواقف الوطنية المسؤولة التي عبرت عنها القوى والشخصيات السياسية في الموالاة والمعارضة ،والدور الريادي الذي لعبه قادة الرأي من مثقفين وإعلاميين ومدونين ،وهي مواقف عظيمة أبانت عن وعي مؤسسي والتزام ديمقراطي يمثل عنصر اطمئنان على مستوى النضج والمسؤولية التي تتحلى بهما النخبة الوطنية.

ثالثا- نهيب بالقوى السياسية والمدنية الوطنية إدراك الدلالات العميقة لهذا المنعطف التاريخي في مسار تطور الدولة الموريتانية ،واليقظة إزاء التحديات الداخلية والخارجية التي تحيط بهذا الاستحقاق الديمقراطي الذي يتجاوز السياق الوطني إلى سياق إقليمي أوسع ،ووجوب إحاطة هذه المرحلة الدقيقة من تاريخنا بما يتطلبه الموقف من حكمة و توافق وتحديد عقلاني للأولويات الوطنية من أجل تمكين بلدنا من العبور الآمن نحو المستقبل بإذن الله.

المكتب التنفيذي
15-12-2019

عودة للصفحة الرئيسية